علوم وتكنولوجيا

أبل” توقف بيع ساعتي “سيريز 9″ و”ألترا 2” في أمريكا وسط نزاع على براءة اختراع

تكنولوجيا / وكالات الانباء

قالت شركة أبل إنها ستوقف مبيعات ساعتيها الذكيتين “سيريز 9″ و”ألترا 2” في الولايات المتحدة اعتبارا من هذا الأسبوع، بينما تواجه نزاعا على براءة اختراع بخصوص تكنولوجيا تتيح للساعتين ميزة استشعار الأكسجين في الدم.
وبحسب “رويترز”، تأتي هذه الخطوة بعد أمر صدر في أكتوبر من لجنة التجارة الدولية الأمريكية قد يمنع أبل من بيع ساعاتها بعد أن وجدت أن الأجهزة تنتهك حقوق براءات الاختراع لشركة التكنولوجيا الطبية ماسيمو.
وأمام إدارة الرئيس جو بايدن حتى 25 ديسمبر لمراجعة القرار، لكن أبل قالت إنها تتخذ خطوات للامتثال في حالة بقاء الحكم. وقال مكتب الممثل التجاري الأمريكي، الذي يتعامل مع القضية في إدارة بايدن، إن السفيرة كاثرين تاي “تدرس بعناية جميع العوامل في هذه القضية”.
وإذا لم يعترض عليه المكتب، فسيدخل الحظر حيز التنفيذ في 26 ديسمبر.
وقالت الشركة إنها ستوقف مبيعات الساعات من موقعها الإلكتروني بدءا من 21 ديسمبر ومن مواقع البيع بالتجزئة التابعة لها بعد 24 من الشهر نفسه.
أما الطرز الأخرى التي لا تحتوي على مستشعر الأكسجين في الدم، مثل “أبل ووتش إس إي” فلن تتأثر بالنزاع.
وكان رئيس ماسيمو التنفيذي جو كياني قال لشبكة “سي إن بي سي” في أكتوبر أنه منفتح على التفاوض على صفقة مع “أبل”.
وقالت ماسيمو في بيان أمس الاثنين، إن قرار مركز التجارة الدولية “يجب احترامه، ويتعين حماية حقوق الملكية الفكرية والحفاظ على ثقة الجمهور في نظام براءات الاختراع في الولايات المتحدة وتشجيع الصناعة الأمريكية”.
وتشير شركة كاونتربوينت ريسيرش للأبحاث إن أبل تسيطر على نحو ربع سوق الساعات الذكية العالمية، وهي حصة تميل إلى الارتفاع إلى أكثر من الثلث في الربع الرابع خلال مواسم مبيعات العطلات في الولايات المتحدة وأوروبا.
وسيظل كل من طرازي “سيريز 9″ و”ألترا 2” متاحين للشراء خارج الولايات المتحدة، بما في ذلك خلال موسم السنة القمرية الجديدة في آسيا.
وعبرت “أبل” عن اعتقادها بأن النتيجة التي توصلت إليها لجنة التجارة الدولية خاطئة ويجب إبطالها، مؤكدة على اعتزامها استئناف القرار أمام الدائرة الاتحادية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى