خاصعربي ودولي

أبو الغيط: لا توافق على عودة سوريا إلى الجامعة العربية

بغداد/ عراق أوبزيرفر

كشف الأمين العام للجامعة العربية، أحمد أبو الغيط،، الخميس، عدم وجود “توافق عربي” بشأن عودة سوريا إلى الجامعة العربية.
وقال أبو الغيط، خلال مؤتمر صحافي في ختام اجتماعات الدورة الـ159 لمجلس الجامعة العربية على المستوى الوزاري، “الإطار العام الآن، يشير إلى أنه لا يوجد توافق عربي بشأن سوريا، وكذلك لا يوجد معارضة للرؤية الأردنية، التي استمع لها الوزراء، في هذا الشأن”.
وأشار إلى أن الموضوع السوري “تمت مناقشته خلال الاجتماع التشاوري المغلق بين وزراء الخارجية”، مؤكداً أنه “لا توجد خريطة طريق، أو رؤية واضحة بشأن كيفية التعامل مع هذا الملف في إطار جامعة الدول العربية”.
بشأن زلزال 6 شباط الماضي، علّق الأمين العام للجامعة العربية أن “زلزال سوريا وتركيا أظهر للجامعة العربية أنها ليس لديها آلية للتعامل مع مثل هذه النكبات”.
قبل يومين، أكد وزير الخارجية السعودي، فيصل بن فرحان، “ضرورة زيادة التواصل مع سوريا”، في وقت يشدد فيه برلمانيون سوريون أن عودة دمشق للجامعة بعد سنوات من العزلة، بات قريباً.
اتحاد البرلمان العربي في دمشق 
والتقى الرئيس السوري بشار الأسد، وفقاً لبيان رئاسة الجمهورية، يوم الأحد (26 شباط 2023)، في اجتماعين متتالين رؤساء البرلمانات وأعضاء الوفود البرلمانية العربية خلال زياتهم لدمشق.
واعتبر الأسد زيارة وفد اتحاد البرلمان العربي إلى دمشق “زيارة تعني الكثير للشعب السوري”، فيما أكد الوفد، برئاسة محمد الحلبوسي، أهمية العمل على عودة دمشق لمحيطها العربي.
الرئيس السوري أكّد أنّ زيارة الوفد إلى سوريا اليوم “تعني الكثير بالنسبة للشعب السوري؛ لأنها تعطي مؤشراً على وقوف أشقائه العرب إلى جانبه في الظروف الصعبة التي يتعرض لها بفعل الحرب الإرهابية وتداعيات الزلزال”.
وعدّ هذه الزيارة تأكيداً على أن “هناك مؤسسات عربية فاعلة قادرة في مختلف الظروف على أخذ زمام المبادرة والتحرك لصالح الشعوب العربية”.
يأتي ذلك في الوقت الذي لم يشارك فيه رؤساء برلمانات السعودية وقطر والكويت والمغرب الزيارة العربية إلى دمشق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى