رئيسيةعربي ودولي

أردوغان: انا صوت فلسطين وحماس ليست منظمة ارهابية

انقرة/ متابعة رعاق اوبزيرفر

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أنه سيواصل الدفاع عن نضال فلسطين وسيكون “صوت شعبها المظلوم”.

وقال أردوغان في كلمة له اليوم خلال اجتماع الكتلة النيابية لحزبه العدالة والتنمية : “سأواصل الدفاع عن النضال الفلسطيني وسأكون صوت الشعب الفلسطيني المظلوم ما أعطاني الله الحياة حتى لو تركت وحدي”.

وشدد على أنه لا يمكن لأحد التشكيك في مواقفه الحساسة تجاه فلسطين، مضيفا: “حياتنا اكتسبت مغزى مع القضية الفلسطينية”.

وأشار إلى أنه “لا فرق بين القوات الوطنية التركية إبان حرب الاستقلال وحركة حماس اليوم”، مؤكدًا أنه يدرك ثمن ذلك.

وقال اردوغان : “قد لا نتمكن من شرح بعض ما قمنا به، لكن من يشككون في حساسيتنا تجاه فلسطين سيشعرون بالعار عاجلاً أم آجلاً، وسيرون حجم الظلم الذي ارتكبوه بحقنا”.

ولفت إلى أن إسرائيل بالدعم غير المشروط الذي تتلقاه من الغرب ترتكب مجزرة دونت بكل خزي في تاريخ البشرية بغطرسة واستهتار كبيرين.

وأضاف: “حملنا فلسطين في قلوبنا أمانة مقدسة في كل مرحلة من حياتنا السياسية التي استمرت نصف قرن”.

وأردف: “بينما لم يكن أحد في العالم يستطيع أن يتحدث، خرجنا وقلنا إن حماس ليست تنظيما إرهابيا بل جماعة مقاومة”.

وأكمل: “كشفنا بالخرائط من منبر الأمم المتحدة كيف احتلت إسرائيل الأراضي الفلسطينية خطوة بخطوة خلال السبعين عاما الماضية”.

وتابع الرئيس أردوغان: “سيكون قائد القضية الفلسطينية ضيفي نهاية الأسبوع وسنتبادل الحديث”.​​​​​​​

وأكد أنهم وقفوا إلى جانب “الأشقاء الفلسطينيين” في أصعب أوقاتهم، وحشدوا كل الموارد المتوفرة من أجل فلسطين وشعب غزة المظلوم.

وقال في ختام كلمته : “أحيي من كل قلبي غزة وفلسطين كلها ومقاومة فلسطين المجيدة للاستقلال”.​​​​​​​

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى