العراقرئيسية

أسلوب جديد في عمليات جهاز مكافحة الإرهاب

أوضح جهاز مكافحة الإرهاب، اليوم الجمعة، تفاصيل عملية الإطاحة بما يسمى بآمر الوقف لدى عصابات داعش الإرهابية في ديالى المدعو هشام محي مال الله المعموري والمُكنى (عز الدين)، وفيما وصفه بأحد أخطر الإرهابيين، أكد استخدامه تكتيكاً وأسلوباً جديداً في ملاحقته مقتله، مشيراً كذلك إلى أن خارطة الحالية تتركز في 3 مناطق.
وقال المتحدث باسم جهاز مكافحة الإرهاب صباح النعمان، إن “عملية الإطاحة بعز الدين واحدة من العمليات المهمة، وهو مصنف إرهابي خطر لدى الجهاز وتمت متابعته لفترة طويلة في عدة أماكن وهو كان حذراً جداً في تحركاته ويستخدم سلاح ام 16 لقتل المواطنين”.
وأضاف، أن “الإرهابي المذكور قتل برصاص أحد القناصة الأبطال في جهاز مكافحة الإرهاب بمنطقة الرأس في منطقة المخيسة وهو كان مسؤولا عن جميع العمليات الإرهابية في المخيسة وحوض الوقف بمحافظة ديالى”.
وتابع أن “عملية الاستهداف جرت بتكتيك جديد وفريد استخدم فيه جهاز مكافحة الارهاب اسلوب تعبئة العمليات الخاصة ومقاتلة الإرهابيين وهو يختلف عن العمليات التقليدية النظامية، ويراعي المناورة في استخدام الأساليب والتكتيكات للإطاحة بالأهداف حسب خطورتها”.
وحول خارطة العمليات الحالية للجهاز أوضح النعمان إنها تتركز في ديالى وكركوك ومناطق التضاريس الصعبة شمال العراق وهدفها ملاحقة الإرهاب أينما تواجد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى