رمضانيات

أفضل رجيم في رمضان يساعد على خسارة الوزن والحفاظ على الصحة

يؤدي ملايين المسلمين حول العالم فريضة الصيام خلال شهر رمضان المبارك، وقد يشكل الصيام لمدة 30 يوماً فرصة ذهبية لتبني عادات الأكل الصحية، وتجنب الإفراط في تناول الطعام في أثناء السحور والإفطار. فكيف نحافظ على صحتنا في رمضان؟.

خطة غذائية لإنقاص الوزن في رمضان

أفضل رجيم في رمضان يساعد على خسارة الوزن بطريقة صحية «المصدر: freepik»

إذا كنتِ ترغبين في إنقاص بضع كيلوغرامات غير مرغوب فيها في شهر رمضان، وبعيداً عن ممارسة التمارين الرياضية القاسية؛ إليكِ خطوات تطبيق أفضل رجيم في رمضان.

1. الترطيب

من المهم الحفاظ على رطوبة الجسم. لذا؛ احرصي على شرب ما لا يقل عن 2 لتر من الماء يومياً والسوائل الأخرى خلال السحور والإفطار لضمان بقاء الجسم رطباً.

2. الأطعمة الصحية

خلال شهر رمضان، من المهم اختيار الأطعمة الغنية بالعناصر الغذائية؛ لضمان حصول جسمك على الفيتامينات والمعادن الضرورية. وتجنب الاطعمة والمشروبات التي تسبب العطش في رمضان.

3. تجنب الأطعمة المصنعة

عند اتباع نصائحنا لـ أفضل رجيم في رمضان، يُوصَى بإبعاد الأطعمة المصنعة عن مائدتك، مثل الوجبات الخفيفة المعبأة والأطعمة الغنية بالسعرات الحرارية. غالباً ما تكون هذه الأنواع من الأطعمة غنية بالسعرات الحرارية والسكر والملح وقيمتها الغذائية قليلة.

4. الكربوهيدرات المعقدة

توفر الكاربوهيدرات المعقدة، مثل الحبوب الكاملة والبقوليات، طاقة مستدامة طوال اليوم. يسمح تضمين البقوليات. مثل، الفاصوليا، والحمص، في السحور بمصدر مستدام للطاقة طوال اليوم.

5. الدهون الصحية

تُعد الدهون الصحية، مثل تلك الموجودة في المكسرات والبذور والأفوكادو، مهمة للصحة العامة، ويمكن أن تساعدك على الشعور بالشبع طوال اليوم، ولا سيما عند اتباع رجيم في رمضان؛ إذ تساعد في الحفاظ على وظائف المخ، وتقليل مخاطر الإصابة بالأمراض المزمنة.

6. مزيد من الألياف

التمر غني بالألياف وغذاء مُوصًى به للسحور والإفطار في رمضان «المصدر: freepik»

الألياف الموجودة في الفواكه، والخضروات، والحبوب الكاملة، مهمة لصحة الجهاز الهضمي، ويمكن أن تساعدك على الشعور بالشبع طوال اليوم. التمر غني بالألياف وغذاء مُوصًى به للسحور والإفطار في رمضان. يُعتبر الافطار على التمر والماء عادة غذائية صحية للصائم، ولها الكثير من الفوائد قد يهمك الاطلاع عليها.

7. عدم تخطي السحور

يمكن أن يؤدي تخطي السحور إلى الإفراط في تناول الطعام في وقت لاحق  أي عند الإفطار أو بعده ، ويمكن أن يتسبب في انخفاض مستويات الطاقة. من المهم تناول وجبة سحور متوازنة، لمساعدتك على البقاء نشيطة طوال اليوم؛ لأنها تمنع انخفاض الأداء البدني والوظيفة الإدراكية.

8. الإفطار

الإفراط في تناول الإفطار يمكن أن يسبب مشكلات في الجهاز الهضمي، ويمكن أن يؤدي إلى زيادة الوزن. من المهم أن تفحصي كل تلك الوجبات الرائعة على المائدة، وتتناولي الطعام ببطء، والتوقف عن الأكل عندما تشعرين بالشبع.

9. المشروبات السكرية

عند اتباع رجيم رمضان، يجب تجنب المشروبات السكرية، مثل المشروبات الغازية، وعصائر الفاكهة والمشروبات الرمضانية. إن ارتفاع مستويات السكر في الدم عند الإفطار طريقة غير صحية لإيقاظ معدتك الفارغة بعد يوم من الصيام.

10. الاعتدال

هو المفتاح؛ حيث من المهم أن تستمتعي بالأطعمة التي تتناولينها، لكن من دون الإفراط في تناول الطعام.

كيف يؤثر الصيام في الجسم؟

خلال ساعات الصيام، يستخدم الجسم الكربوهيدرات المخزنة في الكبد والعضلات والدهون لتوفير الطاقة بمجرد استهلاك جميع السعرات الحرارية من الأطعمة التي يتم تناولها في أثناء الليل. لا يستطيع الجسم تخزين الماء، وبالتالي تحافظ الكُلَى على أكبر قدر ممكن من الماء عن طريق تقليل الكمية المفقودة في البول. اعتماداً على الطقس ومدة الصيام، يعاني معظم الأشخاص الذين يصومون خلال شهر رمضان من جفاف خفيف؛ ما قد يسبب الصداع والتعب وصعوبة التركيز ومن هنا أهمية التركيز على ترطيب الجسم بعد الافطار وتناول كمية مناسبة من الماء. بالنسبة لأولئك الذين يستهلكون المشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل الشاي والقهوة خلال النهار، فإن نقص الكافيين في أثناء الصيام قد يؤدي في البداية إلى الصداع والتعب.

المصدر: «Onepathnetwork.com».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى