العراقرئيسية

أمانة مجلس الوزراء تعلن المباشرة بالمرحلة الثانية لمشروع الأبنية المدرسية

بغداد / عراق أوبزيرفر

أعلنت الأمانة العامة لمجلس الوزراء، اليوم الخميس، المباشرة بتهيئة المواقع للشروع بالمرحلة الثانية من مشروع الأبنية المدرسية والمتضمنة إنشاء 3 آلاف مدرسة.

وقال المتحدث باسم الأمانة العامة، حيدر مجيد، في بيان إناللجنة العليا لبناء المدارس، تشكلت برئاسة رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، وصدر عن اللجنة، القرار رقم (2 لسنة 2020) الخاص ببناء (1000) مدرسة نموذجية، ضمن الاتفاقية الإطارية (العراقيةالصينية)”.

وأضاف مجيد، أناللجنة برئاسة الأمين العام لمجلس الوزراء، عقدت العديد من الاجتماعات واللقاءات؛ من أجل وضع خطة ملائمة لإعداد التصاميم النموذجية الخاصة بإنشاء المدارس“.

ونوه مجيد، إلى أنالأمين العام لمجلس الوزراء، وجه المركز الوطني للاستشارات الهندسية في وزارة الإعمار والإسكان والأشغال والبلديات العامة، بوضع أفضل التصاميم الهندسية النموذجية للأبنية؛ لتكون في مصاف النماذج العالمية، وتضمنت التصاميم أبنية مدرسية بطبقتين، تحتوي كل بناية على خمس قاعات إضافية للدراسات المختبرية والإلكترونية وقاعة للاجتماعات، وبمساحة (3000) م2 لكل بناية، حيث إن هذه التصاميم والمساحات تستخدم لأول مرة في العراق“.

وتابع أناللجنة العليا لبناء المدارس، صادقت على أربعة نماذج وتم اعتمادها، بسعات (12، و18، و24) صفا وتم تأليف إدارة تنفيذية للمشروع برئاسة الأمانة العامة لمجلس الوزراء، عبر دائرة المشاريع الوطنية والأبنية المدرسية“.

ولفت إلى أنالأمانة العامة لمجلس الوزراء، وجهت المحافظات، بتزويد اللجنة بمساحات قطع الأراضي الجاهزة؛ لغرض الشروع بعملية المسح الميداني وتجهيزها للمشروع“.
وبين مجيد أناللجنة برئاسة الأمين العام لمجلس الوزراء، عقدت العديد من الاجتماعات واللقاءات الثنائية مع الجانب الصيني، استمرت ستة أشهر، من أجل الوقوف على اختيار الشركات الرصينة التي لها خبرات طويلة في مجال البناء والعمران“.

وأكد أنمجلس الوزراء، أقر توصيات اللجنة العليا لبناء المدارس، وإحالة تنفيذ المشروع إلى الشركتين الصينيتين(Power China) و (Sinotec) بموجب قرار مجلس الوزراء رقم (386 لسنة 2021) وتعمل الإدارة التنفيذية للمشروع بإشراف الأمين العام لمجلس الوزراء، على إعداد المسودة النهائية للعقد، لغرض توقيعه، ومن ثم تسليم المواقع إلى الشركتين المذكورتين، لغرض المباشرة بالمشروع، بعد أن تم الإعداد لجميع الإجراءات الإدارية والفنية والقانونية، وتهيئة الملاكات الهندسية والفنية التي ستسهم بالإشراف على مراحل العمل ونسب الإنجاز، بالتنسيق مع الجهات ذاتالعلاقة“.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى