حواء

أنجلينا جولي تستعد لإطلاق علامتها التجارية في عالم الأزياء

تستعد النجمة العالمية انجلينا جولي  لإطلاق علامتها التجارية الجديدة في عالم الموضة والمجوهرات والتي تحمل اسم “Atelier Jolie”.
وقد ذكرت صحيفة The Sun البريطانية أن زوجة براد بيت السابقة تقدّمت بطلب إلى الجهات المختصة للحصول على ترخيص وحماية علامتها التجارية التي تسعى إلى إطلاقها.
وتعمل أنجلينا جولي البالغة من العمر 47 عاماً على هذا المشروع منذ أكثر من عام، وتنتظر الموافقة على العلامة التجارية حتى تتمكن من الانطلاق فعلياً بمشروعها الجديد، الذي يشمل كل ما له علاقة بالمجوهرات المصنّعة على الطلب، إضافة إلى الملابس الراقية والخياطة التفصيلية.

الموضة تراعي البيئة والقضايا الإنسانية

وكانت النجمة قد كشفت سابقاً أنها تعمل دائماً على أن يظهر أبناؤها الستة بملابس محترمة ومرتبة، تراعي الموضة، ولا تكون فوضوية ولا أخلاقية.
كما أكدت حينها أن إنتاج الملابس والموضة، لا بد وأن يراعي قضايا إنسانية وبيئية تتعلق بتغيّر المناخ وتأثيره على العالم.
وكشفت عن رغبتها في الاستثمار بإنتاج مواد عالية الجودة، يتم اراتداؤها لسنوات طويلة، إضافة إلى الأحذية، المعاطف، الحقائب.

أنجلينا جولي تتنحى عن منصبها كمبعوثة الأمم المتحدة للاجئين

وكانت الممثلة الأمريكية الحائزة على جائزة الأوسكار قد أعلنت مؤخراً عن تنحيها عن دورها الإنساني الذي شغلته لمدة 20 عاماً، كمبعوثة خاصة للمفوضية مع وكالة اللاجئين التابعة للامم المتحدة، وصفتها فيها المفوضية بأنها من أكثر المؤيدين نفوذاً لحقوق اللاجئين.
وأعلنت طليقة الممثل براد بيت في بيانٍ لها عن تنحيها خلال حسابها الخاص بإنستغرام قالت فيه: “بعد 20 عاماً من العمل داخل منظومة الأمم المتحدة، أشعر بأن الوقت قد حان بالنسبة لي للعمل بشكلٍ مختلف، والانخراط مباشرة مع اللاجئين والمنظمات المحلية، ودعم مناصرتهم لإيجاد حلول. سأستمر في بذل كل ما في وسعي في السنوات القادمة لدعم اللاجئين وغيرهم من النازحين”.
كما أوضحت النجمة، التي سافرت مؤخراً إلى واشنطن العاصمة للقاء سياسيين لمناقشة تشريعات ضحايا الجريمة، أنها مكرسة للعمل مع اللاجئين لبقية حياتها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى