المحرررئيسية

إتتلاف “إدارة الدولة” بابهٌ مفتوح للجميع

بغداد/عراق اوبزيرفر
إتتلاف “إدارة الدولة” طبخة إطارية على نار هادئة،يضم قوى سياسية مختلفة منها الإطار التنسيقي وتحالف السيادة، إضافة للحزبين الكرديين الرئيسيين الحزب الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الكوردستاني ، ويضم العزم والسيادة وبابليون و قوى الاطار.
الإطار التنسيقي يدعو جميع القوى السياسية العراقية للتحاور لتشكيل حكومة قوية | أخبار سياسة | الجزيرة نت

‏وبحسب المعلومات الواردة لوكالة عراق اوبزيرفر ، فان الاتفاق السياسي تضمن الالتزام بتشريع قوانين العفو والنفط واخراج القوات غير المحلية من المدن المحررة ومعالجة ملف المفقودين وانتخابات مبكرة خلال عام و نصف.

العراق: الانسحابات تعمّق مأزق "الإطار التنسيقي" في تشكيل الحكومة
ويؤكد قادة الإطار التنسيقي، بأن باب هذا الائتلاف مفتوح للتيار الصدري للانضمام و لكل الأطراف السياسية الأخرى، فالهدف من هذا الائتلاف هو الاتفاق على إدارة المرحلة المقبلة من خلال حكومة قوية مدعومة من قبل غالبية الأطراف السياسية لضمان نجاحها.
الإطار التنسيقي يستبعد انعقاد الجلسة البرلمانية لاختيار رئيس للعراق | MEO
وقال مكتب رئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي، ليلة أمس الأحد، إن سفينة الائتلاف الجديد أبحرت.  
ونشر هشام الركابي مدير مكتب المالكي على منصة ” تويتر” ، “على بركة الله أبحرت سفينة ائتلاف ادارة الدولة”. 
الإطار التنسيقي" ينتظر أمراً للدخول بمفاوضات جادة مع الصدريين حول تشكيل الحكومة
ورد عضو التيار الصدري بزعامة مقتدى الصدر غايب العميري بأول تعليق له، عقب الإعلان عن “إبحار” سفينة ائتلاف “إدارة الدولة” الجديد. 
كتب العميري تدوينة عبر منصة “تويتر” تابعها وكالة عراق اوبزيرفر ، “يبقى الإطار إطاراً ومن المستحيل أن يصبح محركاً”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى