عربي ودولي

إتهامات إيرانية لأمريكا بشأن حادثة المروحية والأخيرة تَرُد

 

عواصم/ متابعة عراق اوبزيرفر

عبر مسؤول امريكي عن إستغراب امريكا من الاتهامات الاخيرة التي طالتها على لسان وزير خارجية ايران السابق متهما أياها بالتسبب في موت رئيسي، معبرا عن ذلك بأنه تصريح يثير السخرية.

ووكان قد اتهم وزير الخارجية الإيراني السابق، محمد جواد ظريف، في وقت سابق الولايات المتحدة الأمريكية بالتسبب في حادثة تحطم الطائرة التي كانت تقل الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي والوفد المرافق له. وذكر ظريف أن العقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة سابقاً على قطاع الطيران الإيراني هي المسؤولة بشكل غير مباشر عن هذه الحادثة المؤلمة.

وأكد ظريف أن العقوبات الأمريكية أضعفت قطاع الطيران الإيراني، مما أثر على السلامة والجودة في هذا المجال الحيوي. وطالب المجتمع الدولي بالتحقيق في تداعيات هذه العقوبات التي تعتبر، وفق تعبيره، انتهاكاً لحقوق الإنسان وأمن الطيران المدني.

في السياق ذاته، أفادت مصادر اعلامية نقلاً عن مسؤول أمريكي أن الولايات المتحدة لا تتوقع أن تؤدي وفاة الرئيس الإيراني ووزير خارجيته إلى أي تغيير في العلاقات بين البلدين. وأشار المسؤول إلى أن السياسة الأمريكية تجاه إيران ستظل ثابتة رغم هذه الأحداث.

وتأتي هذه التصريحات في وقت حساس بالنسبة للعلاقات بين إيران والولايات المتحدة، حيث تتصاعد التوترات في المنطقة على خلفية العقوبات الاقتصادية والبرنامج النووي الإيراني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى