عربي ودولي

إستهداف إسرائيلي لجنوب لبنان يسفر عن مقتل مسعف وإصابة آخر  

 

لبنان/ عراق اوبزيرفر 

قُتل مسعف وأصيب آخر بجروح جراء ضربة إسرائيلية استهدفت، اليوم الجمعة، سيارة إسعاف من الهيئة الصحية التابعة لحزب الله في جنوب لبنان.

ونقلت مصادر اعلامية إن “مسيّرة إسرائيلية استهدفت سيارة إسعاف، في الناقورة”، ما أسفر عن مقتل مسعف وإصابة آخر.

بدورها ذكرت الوكالة الوطنية للإعلام الرسمية أن مسيّرة إسرائيلية “استهدفت سيارة إسعاف تابعة للهيئة الصحية في بلدة الناقورة”. ويأتي هذا الاستهداف بعد أيام من ضربة إسرائيلية استهدفت مستشفى تديره الهيئة الصحية التابعة لحزب الله في بلدة بنت جبيل، أدت إلى مقتل مدنيين اثنين، وفق إدارة المستشفى.

ومنذ بدء التصعيد، استهدفت إسرائيل مرات عدة مسعفين من هيئات تابعة لمجموعات لبنانية مختلفة.وسبق للأمم المتحدة أن ندّدت في 28 آذار/مارس بالهجمات المتكررة و”غير المقبولة” على المرافق الصحية والعاملين الصحيين الذين يخاطرون بحياتهم في جنوب لبنان، بعد مقتل عشرة مسعفين في يوم واحد.ويعلن حزب الله بانتظام استهداف مواقع وأجهزة تجسس وتجمعات عسكرية إسرائيلية، وقد كثّف في الأسابيع الأخيرة وتيرة هجماته، وأعلن مراراً استخدام أسلحة جديدة في هجماته. ويردّ الجيش الإسرائيلي بقصف جوي ومدفعي يقول إنه يستهدف “بنى تحتية” للحزب وتحركات مقاتلين قرب الحدود.

ونعى حزب الله ليل الخميس اثنين من مقاتليه، فيما تبنّى، الجمعة، عدداً من الهجمات على مواقع عسكرية إسرائيلية عبر الحدود.

ومنذ بدء التصعيد عبر الحدود، قتل 446 شخصاً على الأقلّ في لبنان، بينهم 87 مدنيا على الأقلّ و289 مقاتلاً من حزب الله، ومن بينهم عدد من المسعفين التابعين له. وأعلن الجانب الإسرائيلي من جهته مقتل 14 عسكرياً و11 مدنياً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى