خاصعربي ودولي

إنسحاب ثانِ من الإنتخابات الإيرانية يوتر المشهد السياسي 

طهران/ متابعة عراق اوبزيرفر

أعلن علي رضا زاكاني، المرشح البارز للانتخابات بتيار الأصولي في بلدية طهران، اليوم الخميس، انسحابه من سباق الانتخابات الرئاسية الإيرانية بهدف منع تشكيل حكومة الإصلاحيين بقيادة الرئيس السابق حسن روحاني.

وأوضح زاكاني في تصريح لوكالة الأنباء أنه قرر الانسحاب في اللحظة الأخيرة “للحفاظ على استمرار مسار الشهيد رئيسي”، مشيراً إلى ضرورة عدم ترك المطالب الثورية بدون إجابة. كما عبر عن امتنانه لدعم الشعب وأكد عدم خوفه من التحديات والانتقادات.

من جهة أخرى، شهدت الساحة السياسية الإيرانية أيضاً انسحاب أمير حسين قاضي زاده هاشمي، نائب الرئيس الإيراني الراحل إبراهيم رئيسي، من السباق الانتخابي، ما أثار ترحيباً من بعض الأطراف وانتقادات من جهات أخرى.

سعيد جليلي ومحمد باقر قاليباف يظلان مستمرين في ترشحهما ويدعون منافسيهم إلى التنازل من أجل تحقيق التوافق المطلوب في المرحلة الراهنة.

هذا ومازالت الأوضاع السياسية في إيران تشهد تطورات متسارعة، في ظل استعداد الأحزاب والفعاليات السياسية للمنافسة الانتخابية المقبلة.

المصدر: وكالات إيرانية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى