المحرر

اجتماع دولي مرتقب لمناقشة “حالة غريبة” حدثت في أجواء العراق

بغداد/ رويترز

قال مسؤول تنفيذي في الاتحاد الدولي للنقل الجوي، إن قادة صناعة الطيران العالمية سيجتمعون في يناير/ كانون الثاني لمناقشة مخاوف تتعلق بالسلامة بشأن زيادة تداخل نظام تحديد المواقع (جي بي إس) من قبل مهاجمين إلكترونيين يوجهون الطائرات خارج مسارها.

وبحسب رويترز، فأن عمليات انتحال نظام تحديد المواقع العالمي (GPS) تزايدت في الأشهر الأخيرة، باستخدام إشارات مزيفة لتغيير تصورات الوقت أو الموقع، مما يشكل تهديدًا للطائرات والسفن والجيش.
وسيُظهر نظام الملاحة للطائرة المخادعة أنها في مكان مختلف – وهو خطر أمني إذا تم توجيه الطائرة للطيران في المجال الجوي لدولة معادية، ويعد الانتحال أمرًا شائعًا في مناطق النزاع والمناطق ذات الأهداف العسكرية الحساسة.

وقال نيك كارين، رئيس العمليات والسلامة والأمن في اتحاد النقل الجوي الدولي (IATA)، خلال حدث إعلامي في جنيف، انه نظرًا لارتفاعها، فإننا بحاجة ماسة إلى إيجاد حل لهذا الأمر”.

ولم يحدد موعدًا لاجتماع الصناعة، لكنه قال إن المحادثات بين الحكومات والجيش وصانعي الطائرات أصبحت أكثر إلحاحًا.
وأصدرت الشركات المصنعة لشركات الطيران إرشادات في الأشهر الأخيرة، حيث أشارت الهيئة الاستشارية للطيران إلى زيادة في عمليات الاحتيال التي تستهدف الطائرات الخاصة والتجارية في جميع أنحاء الشرق الأوسط، بما في ذلك العراق وإيران وإسرائيل ومنطقة البحر الأسود.
وفي أيلول الماضي، كشف تقرير نشرته صحيفة واشنطن تايمز، عن تعرض طائرات عراقية لعمليات تضليل مما عرضها لخطر الدفاعات الجوية الإيرانية لاسيما في المناطق المحاذية للحدود.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى