العراقخاص

اعتقال رئيس ديوان الوقف ألسني السابق من منزل ببعقوبة

ديالى / عراق أوبزيرفر

ألقت قوة أمنية، اليوم الثلاثاء، القبض على رئيس ديوان الوقف السني الأسبق، سعد كمبش، في مدينة بعقوبة مركز محافظة ديالى.

وقال رئيس ديوان الوقف السني، عبد الخالق العزاوي، في مدونة على “فيسبوك” تابعتها وكالة عراق أوبزيرفر، إنه “بعد ملفات الفساد التي قدمناها ومن ابرزها فندق ارمادا، فإن قوة امنية تعتقل رئيس ديوان الوقف السني السابق من منزله في بعقوبة”.

وكانت هيئة النزاهة الاتحاديَّة، كشفت مطلع أذار الجاري، عن صدور أمر قبضٍ بحقِّ رئيس ديوان الوقف السنيِّ الأسبق سعد كمبش، ومديرٍ عامٍّ سابقٍ في الديوان نفسه.

وأكَّدت دائرة التحقيقات في الهيئة أنَّ محكمة تحقيق صلاح الدين المُختصَّة بقضايا النزاهة أصدرت أمر قبضٍ بحقِّ الرئيس الأسبق لديوان الوقف السنيِّ، والمدير العام السابق للدائرة الهندسيَّة في الديوان؛ على خلفيَّة المُغالاة في أسعار تنفيذ مشروع مآذن حديديَّةٍ للجوامع في عموم محافظة صلاح الدين، وصرف مبالغ كبيرةٍ لها، فضلاً عن أنَّ التنفيذ كان مُخالفاً للمُواصفات المنصوص عليها في العقد.

وأضافت الدائرة إنَّ محكمة تحقيق صلاح الدين أصدرت أمر القبض بحقِّ المُتَّهمين بناءً على أحكام المادة (340) ق.ع، بناءً على تحقيق الهيئة التي كشفت وجود مبالغةٍ كبيرةٍ في أسعار تنفيذ المآذن لــ (35) مسجداً في محافظة صلاح الدين؛ ممَّا أدَّى إلى هدر مبلغ (1,571,800,000) مليار دينارٍ من المال العام .

وسبق للهيئة أن أعلنت عن تنفيذها أمر القبض الخاصّ بالمدير العام الحالي للدائرة الهندسيَّة في الديوان الوقف السني وأربعة مُتَّهمين آخرين، من بينهم رئيس مهندسين في الديوان، بتهمة هدر أكثر من (1,5) مليار دينار من المال العام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى