اقتصادالمحررخاص

اقتصادي: الاحالة الجماعية على التقاعد لا تسد عجز الموازنة

بغداد/ عراق اوبزيرفر

استغرب المحلل الاقتصادي علاء العزاوي اليوم السبت من قرار الاحالة الاجبار على التقاعد فيما يخص وزارتي الداخلية والدفاع من المواليد 1963 صعوداً حتى العام 1969 ،فيما اشار الى ذلم لا يسد عجز الموازنة الاتحادية بالرغم من توفير اكثر من نصف مبلغ الراتب .

وقال العزاوي لوكالة “عراق اوبزيرفر” ان عجز الموازنة الاتحادية يسد من خلال الغاء المنافع للرئاسات الثلاثة التي تصل الى ملايين الدولارات ويتم احتسابها باليوم ما يعادل المليون و”200″ الف دولار تحتسب “تشريفات” وربما الرقم اكثر بكثير ، وهذا وحده يمكن ان يسد ثغات العجز التي تعانيه الموازنة وليس بالاحالة الاجبارية على التقاعد لمنتسبين ينتظرون اليوم حتى يحصلوا على راتبهم لسد احتياجاتهم فكيف الحال اذا تسلم الراتب ” 500″ الف دينار ؟.

يذكر انه صدر قرار بإحالة مواليد عام 1963 وحتى العام 1969 من منتسبي وزارة الداخلية للتقاعد من مواليد 1963 وحتى المواليد 1969 ،ما اثار الكثير من علامات الاستفهام ؟.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى