اقتصادالعراقالمحررخاص

اقتصادي: العراق محكوم بأكثر من رأي “والدولار” لن يستقر

 

بغداد /عراق اوبزيرفر

أكد الباحث الاقتصادي عبد السلام حسن حسين اليوم الجمعة، أن العراق محكوم بأكثر من رأي ،وهذا واقع الحال منذ عقدين من الزمن لكثرة الاحزاب والرؤساء المكررين من ذات الاحزاب .

وقال حسين لوكالة ” عراق اوبزيرفر ” ان هناك جهة “متحكمة مسؤولة ” لا تريد للعراق ان ينهض ٥/. وهذا بحساباتهم كثير ، فالبطالة والتعليم الذي لا قيمة له ، فضلا عن هدر المليارات اسبوعيا بملف العقار ، وكان الاولى ان يتم الاستماع لذوي الاختصاص لايقاف هذه السرقات والقضاء على العجز الكبير، والانسداد يكون باقل الخسائر التي يمر بها العراق والشعب بصورة خاصة.

وتساءل الباحث الاقتصادي، هل يعقل ان تهدر المليارات وعلى مستوى اكثر من جهة وعلى مستوى عال ،واليوم اطاحوا بمدير مصرف الرافدين والانبار وهما ” إرث صفقة القرن ” فيبدو ان الاهمال واضح .

ولفت الى ان السيطرة على الدولار هو بعدم السماح لأي جهة بالتحكم بالدولار ما لم يكن لديهم ” رقم سري ” من البنك المركزي العراقي وتتم محاسبتهم على الصعود والهبوط للدولار بعقوبات رادعة ، والسيطرة على العشوائية لمكاتب الصيرفة المنتشرة بكثرة والبيع يكون ضمن المقرر قانونا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى