العراقالمحرررئيسيةمحافظات

الأمن يعلن تأمين محطات الكهرباء وأبراج الطاقة

بغداد / عراق أوبزيرفر

أعلنت قيادة عمليات الجزيرة والبادية، اليوم الجمعة، تأمين جميع المحطات الكهربائية وأبراج نقل الطاقة ضمن قاطعها، فيما كشفت عن عملية مشتركة واسعة مع قيادتي عمليات صلاح الدين وغرب نينوى، لتأمين المحطات والأبراج.

وقال قائد عمليات الجزيرة والبادية اللواء الركن كثير عبد الرحمن حسن: “تم تأمين جميع المحطات الكهربائية الموجودة ضمن قاطع عمليات الجزيرة إضافة إلى جميع أبراج نقل الطاقة، من خلال الكمائن والدوريات الموجودة ضمن القاطع”.

وأضاف حسن، أن “جميع أبراج الطاقة سواء كانت الناقلة أو المحطات مؤمنة حالياً”، مبيناً أن “التفجيرات الأخيرة التي طالت أحد الأبراج، ومن خلال المراقبة والكاميرات والدوريات، لم يستطع الدواعش تفجير البرج بالكامل، وتمكنا مـن رميهم لكنهم لاذوا بالفرار”.

وبين أن “العبوات التي كانت مفخخة للبرج الناقل تم تفكيكها من قبل قطعاتنا والجهد الهندسي الموجود ضمن القاطع”، مؤكداً أن “العمليات الاستباقية مستمرة وهناك عملية واسعة باتجاه صحراء الجزيرة بالتعاون مع القيادات المجاورة ومنها عمليات صلاح الدين وغرب نينوى، وسيكون الواجب والتنسيق مشتركاً بين القيادات”.

وشهدت محطات الكهرباء وأبراج نقل الطاقة، بشكل متزامن في العاشر من محرم الحرام، استهدافات وأعمال تخريب في مناطق متفرقة.

وأعلنت وزارة الكهرباء، أمس الخميس، عن استهداف جديد لخط نقل الطاقة صلاح الدين الحرارية – حديثة.

وذكرت الوزارة، في بيان، أن ملاكات الوزارة وأبطال نقل الشمال تعمل، رغم صعوبة مقطع العمل وكثبانه الرملية، على إعادة إعمار ما تدمر من أبراج قبل يومين بالعبوات الناسفة.

وأضافت أنه بعد إحباط عدد من المحاولات التخريبية من قبل الجهد العسكري والأمني والاستخباري، والتي كانت تروم تفجير الأبراج، جرى فجر اليوم استهداف خط نقل الطاقة الكهربائية الضغط الفائق ( صلاح الدين الحرارية – حديثة ) جهد 400 بعمل تخريبي ثان بتفجير عبوة ناسفة على الخط مما أدى الى سقوط البرج المرقم (201) وتقطع في الأسلاك تحديداً في منطقة القناطر ضمن محافظة صلاح الدين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى