رئيسيةعربي ودولي

الأورومتوسطي: الأسرى الفلسطينيون يتعرضون للتعذيب والإعدام

عواصم/ متابعة عراق اوبزيرفر

قال المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان، اليوم السبت،  إن الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين من قطاع غزة لدى الجيش الإسرائيلي يتعرضون إلى جرائم قتل عمد وإعدام تعسفي خارج نطاق القانون والقضاء، بما في ذلك القتل تحت التعذيب.

وأكد المرصد، في بيان ، أن تلك الجرائم تستوجب تحرك الجهات القضائية الدولية وفتح تحقيق دولي فوري وجاد لمساءلة ومحاسبة مرتكبيها، وإخراج جثامينهم وتحديد هوياتهم وإعادة رفاتهم، وإنصاف الضحايا وعائلاتهم، مطالبا باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لإنقاذ حياة الآلاف ممن ما يزالون قيد الاعتقال والأسر والاختفاء القسري في المعتقلات والسجون الإسرائيلية.

وأضاف أن سجون ومراكز احتجاز إسرائيلية تحولت إلى نسخ أشد دموية من سجن “غوانتانامو”، بما تشهده من أشكال تعذيب مشينة، بما في ذلك المفضي إلى القتل، وسوء المعاملة والمعاملة الحاطة بالكرامة الإنسانية، والحرمان من الحد الأدنى من الحقوق الأساسية، رغم الإدانات الدولية المتعددة والمطالب بضمان حقوق الأسرى والمعتقلين وسلامتهم.

وأعرب المرصد عن فزعه وصدمته إزاء توالي الكشف عن جرائم قتل نفذت بشكل متعمد بحق أسرى ومعتقلين فلسطينيين، فيما قضى آخرون جراء التعذيب الشديد وسوء المعاملة خلال احتجازهم في معسكر “سدي تيمان” وغيره من مراكز الاحتجاز والمنشآت العسكرية الإسرائيلية ،مشيرا إلى ما كشفته صحيفة “هآرتس” العبرية قبل يومين، بشأن مقتل 27 معتقلا من قطاع غزة منذ السابع من تشرين أول الماضي، خلال استجوابهم واحتجازهم في منشآت عسكرية إسرائيلية، وذلك بفعل التعذيب أو الحرمان من العلاج.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى