رئيسيةعربي ودولي

الأونروا تكشف حصيلة جديدة لقتلاها منذ بدء الحرب في غزة

بغداد/ عراق أوبزيرفر

قالت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا”، إن 99 من موظفيها قتلوا بقطاع غزة منذ بداية الحرب في 7 تشرين الأول الماضي.

وأكد مفوض عام الوكالة فيليب لازاريني، أن “مقتل الآلاف من الأطفال في غزة لا يمكن أن يكون أضرارا جانبية”.

وأضاف أن “دفع مليون شخص إلى ترك منازلهم وتركيزهم بمناطق تفتقر إلى البنية التحتية الكافية يعد نزوحا قسريا، وأن التقييد الشديد للطعام والماء والدواء عقاب جماعي”.

وشدد على أن “التوغل العسكري للكيان الصهيوني وعنف المستوطنين بالضفة الغربية تسببا بارتفاع قياسي في عدد القتلى الفلسطينيين”.

وأوضح أن “99 من الزملاء قتلوا في غزة، وهو أكبر عدد من موظفي الإغاثة التابعين للأمم المتحدة الذين قتلوا في نزاع في مثل هذا الوقت القصير”، مشيرا الى أنهم “من ضمن 10 آلاف آخرين قتلوا منذ بداية الحرب، وفقا لوزارة الصحة في غزة”.

وشدد على أن “أكثر من 700 ألف نازح يعيشون في ظروف مهينة مماثلة داخل 150 مدرسة ومبنى للأونروا في أنحاء قطاع غزة”، مؤكدا أن الملاجئ مكتظة، مع القليل من الطعام، أو الماء، أو الخصوصية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى