خاصرئيسية

الإطار التنسيقي : هل أدرك الصدر أن الحل لا يكمن بـ”المليونية”؟

بغداد/عراق أوبزيرفر
أرجع الإطار التنسيقي، اليوم الأربعاء، خطوة تأجيل التظاهرة المليونية إلى إدراك زعيم التيار الصدري مقتدر الصدر أن استخدام الشارع لن يحل الأزمة.
وقال القيادي في الاطار التنسيقي النائب محمد الصيهود،إن “التيار الصدري أدرك جيداً أن استخدام الشارع العراقي لن يحل أي خلاف سياسي، خصوصاً ان الأطراف الأخرى لديها جمهور ونزل الى الشارع لرفض أي محاولة لتهميش واقصاء أي طرف سياسي تحت التهديد والضغط”.
وتابع الصيهود أن “التيار الصدري يدرك جيداً ان حل الخلافات السياسية يكون عبر الحوار والتفاوض، ولهذا هو ذهب نحو التهدئة وعدم التصعيد من خلال تأجيل تظاهرته يوم السبت المقبل، خصوصاً ان هناك مساع وحراك لعقد اجتماع ما بين الصدر والعامري المخول من قبل الاطار التنسيقي بالتفاوض”.
وأضاف ان “الاطار التنسيقي لا ينوي الصدام او الاحتكاك مع جمهور التيار الصدري من خلال نزوله جمهور الى الشارع، بل هو يعمل على التهدئة وحل الازمة بالحوار، لكن نزول جماهير الاطار للشارع لايصال رسائل بان الشارع ليس حكرا على احد ولا يمكن من خلاله فرض رأي جهة سياسية على رأي غالبية الكتل والأحزاب العراقية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى