العراقخاصرئيسية

الإعدام لـ”أمير القوة الضاربة” بداعش الإرهابي

بغداد / عراق أوبزيرفر

أفادت مديرية الأمن في الحشد الشعبي، اليوم الجمعة، بالحكم (بالإعدام شنقاً حتى الموت) من قبل القضاء العراقي بحق (أمير القوة الضاربة) لما يسمى بولاية صلاح الدين في تنظيم داعش الإرهابي، والمسؤول عن قتل أكثر من 600 شخص من ضحايا سبايكر”.

وذكر بيان للحشد ان “الأمير” كان قبل داعش ينتمي الى تنظيم القاعدة ومسؤولا عن مفارز الإغتيالات في بغداد، وألقي القبض عليه سابقاً بخطة استخبارية نوعية و كمين محكم بعملية مشتركة بين مديرية الأمن والانضباط وجهاز الأمن الوطني العراقي.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى