العراق

الإعلام الرقمي يحذر من نشر صور أو مقاطع مخلّة بالحياء

بغداد/ عراق أوبزيرفر

حذر مركز الإعلام الرقمي DMC، اليوم السبت، من خطورة نشر مقاطع أو صور مخلّة بالحياء على مواقع التواصل الاجتماعي.

وذكر المركز، في بيان، أنه “يحذر من خطورة نشر مقاطع أو صور مخلّة بالحياء على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة خصوصاً المرتبطة بأحداث معينة سلّط الرأي العام الضوء عليها”.
وبيّن أن “قانون العقوبات العراقي أشار إلى عقوبة الحبس مدة لا تزيد على سنتين والغرامة أو بإحدى هاتين العقوبتين كل من نقل بقصد الاستغلال أو التوزيع صوراً أو أفلاماً إذا كانت مخلّة بالحياء أو الاداب العامة”.

وأضاف المركز: “كما ويعاقب بالعقوبة ذاتها كل من أعلن عن شيء من ذلك أو عرضه على أنظار الجمهور وكل من وزعه أو سلمه للتوزيع بأية وسيلة كانت، ويُعد ظرفاً مشدداً إذا ارتكبت الجريمة بقصد إفساد الأخلاق سواء كان ذلك بصورة علانية عبر مواقع التواصل الاجتماعي أو غير ذلك”.

وأكد “ضرورة إدراك مستخدمي مواقع التواصل أخلاقيات النشر وعواقب النشر غير المسؤول الذي قد يؤدي بصاحبه الدخول للسجن جراء هذه السلوكيات” مشددا على “ضرورة الالتزام بقواعد العمل المهني والابتعاد عن السلوكيات التي تنتهك حرمة المؤسسات التعليمية أو غيرها”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى