عربي ودولي

الإمارات بصدد تعليق شراء الأسلحة الإسرائيلية

الإمارات / متابعات عراق اوبزيرفر

ذكرت قناة التلفزيون الإسرائيلي الثانية عشرة أن الإمارات العربية المتحدة بصدد تعليق شراء الأسلحة الإسرائيلية. وقالت مصادرها إن الإمارات، في الأشهر الأخيرة، أصيبت بخيبة أمل من تصرفات حكومة نتنياهو.

لا توجد تفاصيل حول حجم صفقة الأسلحة المجمدة، لكن التقارير تسلط الضوء على أهمية أنظمة الدفاع التي كان من المقرر بيعها. هذه أول عملية شراء كانت الإمارات العربية المتحدة بصدد تنفيذها منذ انضمامها إلى اتفاقية أبراهام.

في غضون عامين، منذ توقيع اتفاق إبراهيم في العام 2020، تمكن الجانب الإسرائيلي، بحسب تقديرات وزارة دفاعه، من إبرام اتفاقيات لتوريد أسلحة تفوق قيمتها 3 مليارات دولار. التقارب العربي اليهودي، الذي يجب، وفقًا للخطة، أن يكتسب زخمًا، كان منوطا به أن يصبح محركًا لتوسيع قنوات التصدير أمام الصناعة العسكرية الإسرائيلية.

وفي الصدد، قال الخبير في مجلس الشؤون الدولية الروسي، كيريل سيميونوف، لـ”نيزافيسيمايا غازيتا” إن استعداد الإمارات لتجميد صفقة الأسلحة بسبب تصرفات فردية من بعض الوزراء أشبه بالذريعة، فـ “على الأرجح أدركت الإمارات مخاطر التعاون العسكري التقني مع إسرائيل على المدى الطويل. هذه المخاطر تتعلق بالسمعة وغيرها، لأن سياستها تجاه الفلسطينيين قد تتغير، بما في ذلك في اتجاه التشديد.”

وفي هذه الحالة، بحسب سيمونوف، لن يعجب الإمارات أن تحتفظ بسمعة الشريك الوحيد لإسرائيل بين دول الخليج العربي في المجال العسكري.

المصدر: روسيا اليوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى