المحررخاصعربي ودولي

الإمارات تحتفي بالذكرى الثالثة للتطبيع مع “إسرائيل”

متابعة/ عراق اوبزيرفر

احتفت دولة الإمارات باتفاق التطبيع الذي وقعته قبل ثلاث سنوات مع “إسرائيل”، معتبرة أنه خطوة مهمة “نحو تحقيق السلام في الشرق الأوسط”.

وقال وزير الخارجية الإماراتي عبد الله بن زايد: “تحتفي الإمارات وإسرائيل، في 15 سبتمبر، بالذكرى الثالثة للاتفاق الإبراهيمي للسلام التاريخي، حيث تمضي الدولتان قدماً في تعزيز الشراكة والتعاون الثنائي في عدة مجالات، بما يحقق المصالح المشتركة للبلدين وشعبيهما”.

واعتبر ابن زايد في تصريح على حسابه على منصة “إكس”، أمس الجمعة، أن “توقيع الاتفاق شكل خطوة مهمة نحو تحقيق السلام في الشرق الأوسط وتعزيز الاستقرار والأمن لشعوب المنطقة”.

وامس الاول، قال السفير الإماراتي في واشنطن يوسف العتيبة، في ندوة بمناسبة مرور ثلاث سنوات على اتفاقية التطبيع، إن بلاده وقعت 120 مذكرة تفاهم مع الاحتلال الإسرائيلي خلال ثلاث سنوات، “وهناك 152 رحلة جوية أسبوعية بين البلدين”.

وعبَّر عن مفاجأته “بسرعة قبول البلدين والمجتمعين لبعضهما البعض ثقافياً، حيث نرى حفلات زواج إسرائيلية في بلادنا”.

كما أوضح أن “اتفاقنا بشأن التطبيع مقابل وقف الضم كان ضمن فترة زمنية معينة، وقد انتهت، وليس لدينا كمّ النفوذ الذي كان لدينا عند التوقيع”، مضيفاً “الأمر صعب حالياً، وأعتقد أن المسؤولية الآن ملقاة على عاتق الدول التي ستطبع مستقبلاً”.

والأربعاء الماضي، قال السفير الإماراتي في واشنطن يوسف العتيبة، في ندوة بمناسبة مرور ثلاث سنوات على اتفاقية التطبيع، إن بلاده وقعت 120 مذكرة تفاهم مع الاحتلال الإسرائيلي خلال ثلاث سنوات، “وهناك 152 رحلة جوية أسبوعية بين البلدين”.

وعبَّر عن مفاجأته “بسرعة قبول البلدين والمجتمعين لبعضهما البعض ثقافياً، حيث نرى حفلات زواج إسرائيلية في بلادنا”.

كما أوضح أن “اتفاقنا بشأن التطبيع مقابل وقف الضم كان ضمن فترة زمنية معينة، وقد انتهت، وليس لدينا كمّ النفوذ الذي كان لدينا عند التوقيع”، مضيفاً “الأمر صعب حالياً، وأعتقد أن المسؤولية الآن ملقاة على عاتق الدول التي ستطبع مستقبلاً”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى