العراقخاص

الاتحاد الوطني: كنا ننتظر بيان من حكومة الإقليم

رد رئيس والفريق الوزاري التابع للاتحاد الوطني الكوردستاني في حكومة اقليم كوردستان، اليوم الأحد، على بيان لرئيس الحكومة مسرور بارزاني، بالقول إنهم كانوا بانتظار ان تكون رسالة بارزاني مبادرة لتحسين أوضاع حياة المواطنين وإنهاء المشكلات بين القوى والأطراف السياسية داخل الحكومة.

وجاء في بيان لرئيس وفريق الاتحاد في الحكومة: للاسف، على الرغم من وجود مشاكل كثيرة وأزمات وتعمق الخلافات بشكل أكبر، كنا ننتظر أن يتكلم رئيس حكومة الاقليم، كرئيس لحكومة، ولو لمرة واحدة، وكنا ننتظر أن تكون رسالته مبادرة لاصلاح اوضاع حياة المواطنين وإنهاء المشكلات بين القوى والأطراف السياسية داخل الحكومة، الا انه للاسف لم يكن كذلك، ونحن كنا ننتظر موقفا يكون مسعى للتقارب بين الأطراف وخصوصا الاتحاد والديمقراطي والذي يحضر لعقد اجتماع مصيري بينهما”.

واضاف البيان انه “كان لنا عتاب وموقف من سلوك وشكل ادارة هذه التشكيلة الحكومية التي يترأسها مسرور بارزاني وعتابنا هو عتاب الناس وله علاقة بشكل ادارة الحكم وسوء الخدمات واللاعدالة بين مدينة واخرى”.

وأضاف “اننا اوصلنا هذا العتاب عن طريق كتاب رسمي وليس عن طريق الاعلام من أجل المزايدات وقمنا بصياغة المعالجات من اجل حماية المصالح العامة للاقليم، ولكن بدلا من مد يد الحل او ان يقوم رئيس الحكومة مباشرة بسؤالنا ماهي مشكلتكم؟ يقوم بنشر بيان كالذي نشره”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى