المحرررئيسيةرياضة

ليفاندوفسكي يعبر ببرشلونة عقبة ألافيس

متابعة/ عراق اوبزيرفر

حقق برشلونة الانتصار بنتيجة (2-1) خلال مواجهة ديبورتيفو ألافيس، مساء اليوم الأحد، ضمن منافسات الجولة 13 من الليجا، في معقل البلوجرانا “مونتجويك”.

وسجل لبرشلونة ليفاندوفسكي هدفين في الدقائق 53 و78، بينما سجل لألافيس صامويل أموروديون في الدقيقة 1.

ورفع برشلونة رصيده إلى 30 نقطة في المركز الثالث بجدول ترتيب الليجا، بينما تجمد رصيد ألافيس عند 12 نقطة في المركز الرابع عشر.

بدأت المباراة بضغط مبكر من الضيوف، الذين نجحوا في تسجيل هدف التقدم بعد 18 ثانية فقط بأقدام المهاجم صامويل، حيث قطع جوريدي الكرة من جوندوجان، ومرر لخافي لوبيز على الطرف الأيسر الذي انطلق وأرسل كرة عرضية

داخل المنطقة نحو صامويل الذي من لمسة واحدة وضع الكرة في الشباك.

وكاد صامويل أن يضيف الهدف الثاني في الدقيقة 9، بتسديدة من داخل المنطقة ارتطمت بالشباك الخارجية لمرمى تير شتيجن.

وأهدر صامويل برعونة شديدة انفراد تام بالحارس تير شتيجن، وسدد بجانب القائم الأيسر في الدقيقة 13.

وتألق سيفيرا حارس ألافيس في التصدي لتصويبة قوية من جواو فيليكس من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 23.

وبخطأ ساذج من كوندي، كاد صامويل أن يضيف الهدف الثاني لألافيس، حيث انفرد بالحارس تير شتيجن، لكنه سدد أعلى العارضة الأفقية في الدقيقة 31.

وقرر تشافي إجراء تغييرا تكتيكيا داخل الملعب، لإيقاف خطورة صامويل، بتحريك كوندي لمركز الظهير الأيمن، وتحويل أراوخو لقلب دفاع لمراقبة مهاجم ألافيس.

ومع بداية الشوط الثاني، نجح ليفاندوفسكي في تسجيل هدف التعادل لبرشلونة في الدقيقة 53، حيث تلقى كرة عرضية من الطرف الأيمن من جوليس كوندي، وارتقى وسدد رأسية صاروخية سكنت أقصى يمين الحارس سيفيرا.

وصوب لامين يامال كرة من داخل منطقة الجزاء، تصدى لها الحارس سيفيرا في الدقيقة 72، وحولها إلى الركنية.

وأسقط عبد القادر مدافع ألافيس فيران توريس داخل منطقة الجزاء، ليحتسب حكم اللقاء ركلة جزاء للفريق الكتالوني، انبرى لتنفيذها ليفاندوفسكي، والذي سجلها بنجاح محرزا الهدف الثاني للبلوجرانا في الدقيقة 78.

وطالب لاعبو ألافيس بالحصول على ركلة جزاء في الوقت بدلا من الضائع، لوجود لمسة يد على أوريول روميو، لكن الحكم أشار لوجود حالة تسلل.

واستمرت سيطرة الفريق الكتالوني على مجريات اللعب، حتى تم حصد النقاط الثلاث.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى