عربي ودولي

البنتاغون: وفاة جندي أضرم النار في نفسه احتجاجا على حرب غزة

متابعة/ عراق أوبزيرفر

أعلنت وزارة الدفاع الامريكية “البنتاغون”، اليوم الاثنين، عن أقدم أحد أفراد الجيش الأميركي على حرق نفسه أمام مقر السفارة الإسرائيلية في واشنطن، في عمل احتجاجي على الحرب في قطاع غزة.

وقال الرجل الذي كان يرتدي الزي العسكري في تسجيل مصور بثه على الهواء مباشرة عبر الإنترنت: “لن أكون متواطئا بعد الآن في الإبادة الجماعية”.

وأفادت ناطقة باسم سلاح الجو أن الرجل الذي لم تكشف هويته “توفي متأثرا بجروحه الليلة الماضية”، مضيفة “سنقدّم تفاصيل إضافية بعد 24 ساعة على الانتهاء من تبليغ أقاربه”.

من جانبها، قالت إدارة شرطة العاصمة يوم الاثنين إن الطيار آرون بوشنل البالغ من العمر 25 عامًا، من سان أنطونيو بولاية تكساس، توفي متأثرًا بجراحه.

وأفادت إدارة الإطفاء في العاصمة على منصة إكس أن رجال الإسعاف هرعوا إلى مكان الواقعة قبيل الساعة 13,00 (18,00 ت.غ) استجابة “لمكالمة تتعلق بشخص يحترق أمام سفارة إسرائيل”. ولدى وصولهم، وجدوا أن الخدمة السرية، المكلفة حماية الشخصيات البارزة في الدولة الأميركية، قد أخمدت الحريق بالفعل.

وأكد متحدث باسم القوات الجوية أن الرجل عضو نشط في القوات الجوية الأميركية، من دون إعطاء مزيد من التفاصيل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى