اقتصادالمحرررئيسية

التجارة تعلن آخر المستجدات عن بيع ” الصمون والخبز”

بغداد/ عراق اوبزيرفر

أعلنت الشركة العامة لتصنيع الحبوب، في وزارة التجارة، اليوم السبت، آخر مستجدات مشروع الرغيف المدعوم، وفيما كشفت عن هدفين له، وجهت طلباً لأمانة بغداد بشأن الأكشاك الخاصة ببيعه.
وقال مدير عام الشركة، أثير داود،  إن “الشركة تقوم باستغلال الأفران الحكومية لإعادة تشغيلها من جديد، حيث سيتم افتتاح أفران الكاظمية خلال الأيام القليلة القادمة”، مؤكداً أن “هذه الخطوة ستلحقها خطوات كبيرة”.
وأضاف داود، أنه “سيتم العمل على تأهيل أفران بغداد الموجودة في قاطع الرصافة، لتطبيق مشروع الرغيف المدعوم الذي تصل طاقته الإنتاجية كمرحلة أولى إلى 50 ألف صمونة”، مبيناً أن “هنالك هدفين من المشروع هما دعم المواطن بتوفير رغيف مدعوم بأسعار جيدة، وكذلك توفير فرص العمل”.
وقال للوكالة الرسمية ، أنه “بعد  نجاح خطوة إعادة تأهيل هذه الافران سيكون هنالك تعاون مع القطاع الخاص لفتح أفران أخرى في جميع المحافظات، حيث إن ما ستنتجه هذه الأفران سيعتمد على أجود أصناف الحنطة لدى وزارة التجارة”.
وأكد، أنه “غايتنا من إعادة افتتاح الافران الحكومية، هي لكبح جماح ارتفاع الاسعار وتلاعب المضاربين، حيث تم تأهيل مكائن ومعدات قديمة كانت مندثرة، لإنتاج الخبز العربي (العيش) مع الصمون الكهربائي”.
وفي سياق منفصل، أوضح، أن “الشركة طرحت فكرة الاكشاك وتم إيقاف العمل بها، لحين استحصال الموافقات الرسمية من امانة بغداد”، مؤكداً أن “فتح الاكشاك الحديثة سيعمل على توفير فرص عمل وتسويق كميات من الرغيف المدعوم”.
وأكمل بالقول: “بعد البدء بمشروع نصب الاكشاك تفاجأنا بإجراءات امانة بغداد بإزالتها، حيث لجأنا الى الطرق القانونية، من خلال مخاطبة الامانة”، داعياً أمين بغداد، إلى “تقديم التسهيلات لاختيار اماكن مناسبة لفتح الاكشاك، ليتسنى لنا إيصال الرغيف للفئات المستهدفة من هذا المشروع”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى