العراقالمحرر

الجهد الهندسي يدخل مناطق جديدة غمرتها الأمطار

بغداد / عراق أوبزيرفر

أعلن فريق الجهد الخدمي والهندسي الحكومي، اليوم السبت، شمول مناطق جديدة في بغداد بالحملة الخدمية بعد الأمطار الأخيرة، وفيما حدد الأحياء صاحبة الأولوية بأعماله، أكد أن عمله ليس طارئاً، وسيستمر لتكليفه بالكثير من المهام.

وقال عضو فريق الجهد الخدمي والهندسي الحكومي أبو علي الكوفي، إن “مشاريع تقديم الخدمات في المناطق المحرومة مستمرة وتتسع لمناطق جديدة بشكل مستمر والمشاريع التي بدأت بتاريخ 5 تشرين الثاني الماضي موعد انطلاق حملة الفريق وما تبعها من أعمال من المتوقع إنهاؤها في الربيع المقبل”.

وأضاف أن “الأمطار الأخيرة أظهرت الحاجة لدخول مناطق جديدة في العاصمة بغداد كأحياء طارق والرضا والصحة والصدرين وكذلك العماري في منطقة المعامل بالإضافة الى دخولنا في دوانم الشعلة الأولى”.

وعن المناطق صاحبة الأولوية بحملة الفريق الخدمي قال الكوفي إنها “المناطق الأكثر محرومية ببغداد والمحافظات وذات الكثافة السكانية وأيضاً الزراعية التي تحتاج إلى خدمات”.

وحول عمل الفريق في المحافظات بين أن “الأولوية كانت للديوانية واستطلعنا 20 منطقة فيها وبعضها في المركز والبقية في الأقضية والنواحي”.

وأكد أن “عمل الفريق الخدمي ليس طارئاً وسيستمر، وقرار مجلس الوزراء رقم 286 وضع الكثير من المهام ومن بينها اقتراح مشاريع ولدينا مشروع الطريق الحلقي الرابع وهذا يحتاج لعامين أو ثلاثة وأيضاً لدينا مهام لتنفيذ مشاريع بيئية وأخرى متلكئة وأيضاً تأهيل المدارس وهذا يعني أن أمام الفريق الكثير من الوقت والعمل وهو ما كلفنا به”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى