العراقخاص

الجواهري يستعرض اجراءات مواجهة ارتفاع اسعار النفط عالمياً

بغداد/ عراق اوبزيرفر

قال استشاري التنمية والاستثمار الاستاذ عامر الجواهري: “ان التزام العراق مهم جدا في انسيابية والتزام جميع اعضاء اوبك ، فيما لفت الى ان اوبك بلس ملتزمة بالقرارات المتعلقة بسقوف الانتاج للحفاظ على توازن الاسعار الدولية للنفط”.

وعلق الجواهري وفق حديثه لوكالة “عراق اوبزيرفر”،  على لقاء رئيس الوزراء، مع السفير السعودي السفير السعودي، عندما قال:” تنسيق المواقف مهم بين العراق والسعودية فيما يخص اسعار النفط، وضمن مؤسسة اوبك، وان موضوع تجاوز اي دولة تحاول ان تتبنى سقوط الانتاج يجد اخرى، او تتجاوز السقوف الانتاجية ،فتكون ذريعة لباقي الدول المنتجة للنفط في ان تتصرف كما تريد هي، وهذا سيؤثر كثيرا على اضطراب الاسعار و اضطراب المعروض النفطي دون توازن وتنسيق”.

وقال استشاري التنمية والاستثمار:” ان هذا الاضطراب تريده بعض الدول المستهلكة ،لانه سيؤدي الى زعزعة الاسعار وانخفاضها والتضارب والتنافس ، والذي قد يؤدي الى تنافس بعض الدول ،وهذا غير مرغوب، هذا من جانب ، ومن جانب الاخر ، فيما دعا حاجة العراق الى رصد التوقعات والتنبؤ ،والاحتساب للمخاطر ، ثم يخطط في ضوء ذلك” .

وقال:” عندما تكون لدينا خططا في العراق، كبيرة، وضرب مثلا بالرعاية الاجتماعية ،والرواتب ارتفعت، تكون نتيجة التعيينات المستمرة ،وبذات الوقت هناك مشاريع بدأت ترتفع اعدادها ، تحتاج الى مصاريف، هذه المصاريف عندما تبدأ بمشروع يفترض ان لا نصل الى مرحلة التوقف ،وهذا الاحتساب والتنبؤ الذي يجب ان نحسب حسابهما.

ولفت الى ان الذين توقعوا التعديل بموازنة ،2024 الذي سيرسل الى البرلمان، نتوقع هناك ارتفاع به وخاصة هناك متطلبات للحكومة لتنفيذ مشروعاتها”.

واستعرض الجواهري ،اجراءات المواجهة ،باخذ الاولويات واستدراج من الحكومة الحالية والحكومات اللاحقة في التمويل لضمان التنفيذ، وحسن الادارة، ما يساعد التمويل الجاذب الشراكات والمستثمرين لانه ،لا يمكن للحكومة العراقية باي حال من الاحوال ان تغطي متطلبات تنفيذ مشاريعها الحالية والمستقبلية مهما كانت اسعار النفط ، ونحن نشجع ان تكون هناك العديد من المشاريع الكبرى، لكن باسلوب الشراكة والاستثمار”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى