عربي ودولي

الحوثيون يستهدفون ناقلة تجارية قرب باب المندب

صنعاء/ وكالات انباء

قال مسؤول دفاعي أميركي طلب عدم نشر اسمه إن المدمرة البحرية الأميركية “ماسون” أسقطت، اليوم الأربعاء، طائرة مسيرة أطلقها الحوثيون من اليمن كانت آتية باتجاهها بينما كانت تتحرى تقارير بشأن هجوم على سفينة تجارية

أضاف أن الحوثيين هاجموا السفينة التجارية “أردمور إنكاونتر” بزوارق ثم أطلقوا صاروخين لم يصيبا السفينة، وقال المسؤول الأميركي أيضاً إن السفينة لم تبلغ عن أي أضرار أو إصابات وواصلت مسارها

وجاء الحادث غداة إعلان الحوثيين أنهم استهدفوا ناقلة تجارية نرويجية بصاروخ في أحدث احتجاج لهم على القصف الإسرائيلي لغزة ما يسلط الضوء على مخاطر الصراع الآخذ في الاتساع بالشرق الأوسط

ميناء الحديدة

وقالت مذكرة صادرة عن شركة “أمبري” البريطانية للأمن البحري اليوم الأربعاء إن زورقاً سريعاً يستقله مسلحون اقترب من سفينتين كانتا تبحران قبالة ساحل ميناء الحديدة في البحر الأحمر باليمن

وكانت هيئة عمليات التجارة البحرية البريطانية قالت في وقت سابق إنها تلقت تقارير عن حادثة في محيط مضيق باب المندب من دون الكشف عن مزيد من التفاصيل

وتدخل الحوثيون المتحالفون مع إيران في اليمن في الحرب بين إسرائيل وحركة المقاومة الفلسطينية الإسلامية (حماس) التي تدور رحاها على بعد أكثر من 1620 كيلومتراً، وهاجموا السفن في الممرات الملاحية الحيوية وأطلقوا طائرات مسيرة وصواريخ صوب إسرائيل لدعم المقاتلين الفلسطينيين في قطاع غزة

وتنفذ قوات الحوثي عملياتها من مقرها في العاصمة اليمنية صنعاء، حيث تستهدف السفن التي يزعم أنها مملوكة لرجال أعمال أو شركات إسرائيلية أو السفن المتجهة إلى موانئ في إسرائيل، وتعرقل مرورها عبر مضيق باب المندب في الطرف الجنوبي من البحر الأحمر

وقالت “أمبري” إن ناقلة كيماويات ترفع علم جزر مارشال أبلغت عن “تبادل لإطلاق النار” مع زورق سريع على بعد 55 ميلاً بحرياً قبالة الحديدة، مضيفة أن الزورق اقترب من الناقلة وبدأ في إطلاق النار على مسافة 300 متر

وتابعت أنه تم التواصل مع الناقلة من قبل جهة تدعي أنها البحرية اليمنية، وطلبت من السفينة تغيير مسارها لكن سفينة حربية تابعة “للتحالف” نصحت السفينة بالاستمرار على مسارها الحالي

التحالف الدولي

ولم توضح “أمبري” تحديداً إلى أي تحالف كانت تشير ولكن من المعروف أن فرقة عمل التحالف (أس تي أف) هي الذراع التنفيذية للتحالف الدولي لأمن وحماية حرية الملاحة البحرية (آي أم أس سي) التي تم تأسيسها عام 2019 للتصدي للتهديدات المتزايدة التي تواجه الملاحة وتدفق التجارة

وذكرت “أمبري” بعد وقت قصير من واقعة الناقلة أن الزورق السريع اقترب من ناقلة بضائع ترفع علم مالطا على بعد 52 ميلاً بحرياً قبالة سواحل الحديدة، وأضافت أنها ستقدم تحديثات حالما تكون ذات صلة

وبشكل منفصل، أبلغت منظمة عمليات التجارة البحرية في المملكة المتحدة عن وقوع حادثة في بحر العرب على بعد نحو 90 ميلاً بحرياً قبالة مدينة الدقم الساحلية العمانية، ولم تقدم مزيداً من التفاصيل لكنها نصحت السفن بالعبور بحذر والإبلاغ عن أي نشاط مشبوه

المصدر: اندبندنت عربية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى