رئيسيةعربي ودولي

الخارجية الإيرانية: أمريكا تسعى لتحقيق أهدافها العسكرية في غزة

متابعة/ عراق أوبزيرفر

دعا المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، ناصر كنعاني، المجتمع الدولي إلى “منع إسرائيل من ‏ارتكاب المزيد من الجرائم في غزة”، مستشهدا بالأدلة على استمرار النظام في “مغامراته” بالقطاع، وفق تعبيره.‏

أدلى كنعاني بهذه التصريحات، خلال مؤتمره الصحفي الأسبوعي، في العاصمة الإيرانية طهران، صباح اليوم الاثنين، وفقا لوكالة الأنباء الإيرانية “إيرنا”.

كما علق كنعاني على تصرفات الإدارة الأمريكية، قائلا إنها تحاول تحقيق أهدافها العسكرية غير المحققة في غزة عبر الوسائل السياسية في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.

وشدد على أن “الأمة الفلسطينية لن تسمح لأي طرف بالسعي وراء أهداف غير مشروعة”، مؤكدا أن “مستقبل فلسطين سيحدده شعبها وحده”.

وفي إشارة إلى دعم أمريكا ل‍إسرائيل في المجتمعات الدولية، أشار المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، ناصر كنعاني، إلى أن “أمريكا يمكن أن تساعد بشكل كبير قضية فلسطين، من خلال وقف دعمها الاستثنائي للنظام الصهيوني”.

ومرّ أكثر من شهر ونصف، على بدء عملية “طوفان الأقصى”، التي نفذتها حركة “حماس” الفلسطينية على المستوطنات الإسرائيلية المتاخمة ل‍قطاع غزة، التي أسرت فيها عددا من الجنود والمستوطنين الإسرائيليين.

وردت إسرائيل بإطلاق عملية “السيوف الحديدية”، وبدأت بتنفيذ قصف عنيف ضد قطاع غزة أسفر عن سقوط آلاف الضحايا المدنيين معظمهم من الأطفال، بحسب الأمم المتحدة، بالتزامن مع قطع الماء والكهرباء والوقود، ووضع قيود كبيرة على دخول المساعدات الإنسانية، حيث تضاعفت الأزمة في القطاع وتحولت إلى مأساة حقيقية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى