رئيسية

الدفاع المدني تحصي عدد الحوادث سنويا

بغداد/عراق أوبزيرفر
أكدت مديرية الدفاع المدني، اليوم الخميس، أن إجراءات السلامة موجودة في المباني المشيدة أصولياً عبر إجازات بناء، وفيما أعلن تسجيل 30 ألف حادث سنوياً، أشار إلى التعاقد على 39 عجلة ضمن القرض البريطاني.
وقال مدير عام الدفاع المدني، اللواء كاظم بوهان ، ان “هناك فَرقاً بين السلامة وبين طريقة إنشاء المزارات، فالسلامة موجودة في مبانٍ مشيدة بشكل أصولي واستخرجت له إجازة بناء، أما الحديث عن إجراءات سلامة في مثل ظروف القطارة فهو أمر ليس له صلة بالمنطق”.
 وأضاف، أن “هناك الكثير من المحاولات لزيادة القدرات من الآليات والمعدات، ووزير الداخلية يجاهد في سبيل رفد المديرية، فضلاً عن وجود خمس عجلات “نوركل” تم التوقيع عليها وهي عجلات تخصصية”.
 وتابع: “لكن لدينا أموراً أخرى متعثرة جداً لأنهم يعاملون عجلات الدفاع المدني بالبيروقراطية نفسها التي يعاملون فيها احتياجات بقية التشكيلات، فبالنسبة للقرض البريطاني أتمت الوزارة الإجراءات التي تخصها منذ وقت مبكر، لكن المالية لم تجد طريقة لتمرير هذا الموضوع حتى الآن، والموضوع حصر في زاوية الموازنة، ولا بد له من وجود منفذ وطريقة ومخرج قانوني ومالي”.
 وأردف: “عندما راعينا قسماً من الحاجة السنوية كانت التخمينات 152 ملياراً تتضمن شراء عجلات ومعدات لتأمين احتياج الدفاع المدني، لكن عند إقرار الموازنة تم إقرار أقل من خمسة مليارات بما فيها الوقود والميزانية التشغيلية، وخمسة مليارات فقط لاتكفي، حيث نحتاج إلى آليات جديدة”.
 وأشار إلى “التعاقد على 39 عجلة على القرض البريطاني تقريباً”، مشدداً على “ضرورة النظر إلى الدفاع المدني بشكل استثنائي وطارئ، والإهتمام بموضوع الحوادث وكثرتها إذ وصلت إلى 30 ألف حادث سنوياً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى