المحرر

الدفاع تصدر بياناً بشأن ضابط “كذب على الوزير”

بغداد/ عراق أوبزيرفر

أصدرت وزارة الدفاع، اليوم الثلاثاء،، بياناً بشأن ضابط “كذب” على الوزير بانه “جريح”، وانتحل صفة مدير مكتبه.

وذكر بيان للوزارة، تلقته وكالة عراق أوبزيرفر، انه “رداً على ظهور العقيد (محمد فيصل حسين عليوي)، على قناة (آي نيوز) الفضائية مع مقدمة البرامج (رفيف الحافظ) والقيام بالتشهير بالمؤسسة العسكرية عبر معلومات وكلام غير دقيق، نوضح ما يلي:

أولاً: قابله وزير الدفاع قبل أشهر من اجل ترقيته في جدول تموز المقبل باعتباره (جريح)، ولإنسانية الوزير واهتمامه بالجرحى قام بإسناد منصب مدير قسم الدراسات في مديرية حقوق الانسان للعقيد المذكور آنفاً.

ثانياً: انتحل صفة مدير مكتب وزير الدفاع خلال فترة عمله  كمدير قسم في المديرية، وقام بإرسال طلب الى احدى المصارف باسم مدير المكتب، وشُكل مجلس تحقيقي بحقه في دائرة الادعاء العام العسكري، لانتحاله صفة.

ثالثاً: تبين أثناء التحقيق معه أيضاً انه ليس جريحاً، وجرى تقصيره وفق القرار التشريعي 160 لسنة 1983 وكذلك وفق المادة 245 لـ “كذبه” على الوزير وادعائه أنه جريح.

رابعاً: تبين أيضاً اثناء التحقيق معه، وجود شكاوى من المنتسبين في مديرية حقوق الانسان، لتصرفات قام بها اثناء عمله كمدير قسم بالمديرية، لا تمت للسلوك العسكري بصلة.

خامساً: بعد كشف ما قام به، وإرسال أوراقه إلى الدائرة القانونية لإحالته إلى المحكمة العسكرية، وعدم استحقاقه للترقية الى رتبة عميد لوجود مجالس تحقيقية بحقه، لجأ الى احدى القنوات الفضائية لغرض التعاطف معه.

وأشار البيان الى انه “وبعد ما ذكر أعلاه، تؤكد وزارة الدفاع، انها ستتخذ الإجراءات القانونية بحق العقيد (محمد فيصل حسين عليوي) لظهوره على وسائل الإعلام ومخالفة الأوامر الصادرة بعدم الظهور الإعلامي، وسيتم تشكيل مجلس تحقيقي بحقه”.

وأهابت الدفاع “بوسائل الإعلام كافة والقنوات الفضائية، بعدم استضافة أي منتسب تابع إلى وزارة الدفاع، وخلافه سيتمّ اتخاذ الإجراءات القانونية بحق المؤسسة الإعلامية ومقدمي البرامج، كونه يؤدي إلى التشهير والمساس بالمؤسسة العسكرية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى