العراقرئيسية

الزراعة: التمور تحتل المركز الأول لأكثر المحاصيل تصديراً إلى الخارج

بغداد/عراق اوبزيرفر
أكدت وزارة الزراعة، اليوم الاثنين، أن التمور تحتل الصدارة بعملية تصدير المحاصيل الى دول الجوار، فيما كشفت عن اهمية الروزنامة الزراعية في مراقبة الأسعار وحماية المستهلك.
وقال الوكيل الفني للوزارة ميثاق عبد الحسين في تصريح للوكالة الرسمية تابعتها وكالة عراق اوبزيرفر، إن “الروزنامة الزراعية وضعت من اجل حماية المنتج المحلي خلال الوفرة بالموسمين الصيفي والشتوي مع مراقبة أسعار هذه المحاصيل في الأسواق المحلية بما يتيح حماية المستهلك”.
وأشار إلى أن “دخول المحاصيل الزراعية المهربة تؤدي الى ضرر للمزارعين نتيجة إغراق الأسواق بالمحاصيل المستوردة، وكذلك تأثيرها في استقرار الأسعار”، مبيناً، أن “وزارة الزراعة بالتنسيق مع الجهات الأمنية المختصة تعمل على منع تهريب المحاصيل، وبخاصة أن أغلب المحاصيل المهربة تكون ذات نوعية رديئة وغير صالحة”.
وأكد عبد الحسين، “مضي الوزارة في تشجيع المزارعين والشركات على تصدير المحاصيل المحلية اثناء موسم الوفرة، لاسيما عملية التصدير التي تعد داعماً مهماً للاقتصاد الوطني”، لافتاً إلى أن “التمور مازالت تحتل الصدارة في عملية التصدير”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى