العراقخاصرئيسيةسياسي

السجن لناشط مدني انتقد الحشد الشعبي

بغداد / عراق أوبزيرفر

أكد ناشطون وصحافيون عراقيون، اليوم الإثنين، صدور قرار بسجن الناشط المدني حيدر الزيدي لثلاث سنوات، بتهمة “إهانة مؤسسات الدولة”.

وأطلق أصدقاء ورفاق الناشط وسم #الحرية_لحيدر_الزيدي، لتوجيه الأضواء على “الظلم الذي تعرض له”، حسب وصفهم.

وغرَّد الصحافي العراقي، منتظر الزيدي، عبر “تويتر”: “تم الحكم على حيدر الزيدي بالسجن 3 سنوات لأنه أعاد تغريدة لشخص تهجم على مؤسسة الحشد الشعبي، وبعد سجن وتعذيب لعدة أسابيع خرج بكفالة واليوم حكم عليه 3 سنوات”.

وعلّق أحد أقرباء الناشط العراقي، وهو علي الزيدي، قائلاً إن “القرار قابل للتمييز”، فيما أشار إلى أنه “كان قد تعرض إلى التعذيب خلال فترة اعتقاله”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى