منوعات

السعودية تلزم المسؤولين وكبار الموظفين بارتداء البشت في العمل

الرياض/ متابعة عراق أوبزيرفر

قررت السعودية إلزام مسؤوليها وكبار الموظفين والقضاة وأعضاء مجلس الشورى، بارتداء البشت، وهو عباءة شفافة أو رداء خارجي، عند أثناء الدخول إلى مقرات العمل والخروج منها وأثناء الحضور للمناسبات الرسمية.

ونشرت العديد من وسائل الإعلام المحلية، تفاصيل تعميم أو توجيه ينص على ضرورة لبس البشت في المناسبات الرسمية ومقار العمل، أثناء الدخول إلى مقرات العمل والخروج منها، وأثناء الحضور للمناسبات الرسمية لكل من الوزراء، ومن في مرتبة وزير، والمرتبة الممتازة، ومساعدي الوزير ووكلاء الوزارات.

كما يشمل توجيه ارتداء البشت الموظف الذي يشغل المرتبة الـ15 أو ما يعادلها، ورؤساء الأجهزة المستقلة ونوابهم، وأمراء المناطق ونوابهم، ومحافظي المحافظات ورؤساء المراكز والوكلاء.

ويشمل ارتداء البشت أعضاء مجلس الشورى والقضاة، بما في ذلك خلال جلسات مجلس الشورى والمحاكمات، وكذلك المدعون من النيابة العامة ومنسوبو وحدة الادعاء في هيئة الرقابة ومكافحة الفساد والمحامون.

وفيما يتعلق بالنساء، أكد التوجيه، التأكيد على النساء من الفئات المشار إليها أعلاه بالالتزام بالزي النسائي الرسمي.

ووفق التعميم المنشور، تتولى وزارة الإعلام وهيئة الرقابة ومكافحة الفساد المتابعة والرفع عن أي تقصير واتخاذ ما يلزم.

كما نص التعميم أنه “لا يخل ما ورد في هذا التعميم بأي أوامر أو تعليمات بشأن ما يلي: الالتزام بارتداء المشلح (البشت) من أي فئة أخرى أو تفرضها الإجراءات الداخلية لأي جهة كانت والمهن والتخصصات التي تتطلب زيا خاصا غير الزي الرسمي”.

ما هو البشت؟

ويتوج البشت باقي الملابس التي تشكل الزي السعودي الرسمي من دشداشة (كلابية) وشماغ وعقال، ويشكل جزءاً من الملابس الرسمية في غالبية دول الخليج العربي، مع وجود بعض الفوارق في قواعد ارتدائه.

ولارتداء البشت قواعد أو بروتوكولات يلتزم بها السعوديون، تتثمل باختيار لون لكل مناسبة؛ إذ الأبيض في الأعياد، والأسود في المناسبات الرسمية بما فيها مناسبات العمل، فيما يفضل آخرون باقي ألوان البشت الشائعة، وهي البني والأصفر الفاتح والبيج.

وعادةً يتم تثبيت إغلاق البشت باليد اليسرى بينما تترك اليد اليمنى طليقة للسلام والمصافحة، وهو مشهد شائع يُشاهد عند كل من يرتدي بشتاً في المملكة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى