رئيسيةسياسي

السفير العراقي يلتقي اعلى مرجعية دينية في اوكرانيا

كييف/ عراق أوبزيرفر

التقى رئيس البعثة العراقية في اوكرانيا حسين عباس حسين، الثلاثاء، ببطريرك الكنيسة الارثوذوكسية الاوكرانية  المرجع الروحي للكنيسة ميخائيلو دينيسينكو فيلاريت في مقر الكنيسة بكييف.

وذكرت البعثة في بيان تلقته وكالة عراق أوبزيرفر، أن “بحضور كلٍ من مدير مكتب البطريرك/الاسقف، واحد كبار رعاة الاعمال الخيرية في اوكرانيا اندريه غورتشيكوف، ورئيس جمعية البيت العراقي في كييف، عدنان الكاظم”.

وأضاف البيان أن “البطريرك فيلاريت رحب بالقائم بالأعمال”، مؤكدا “اعتزازه العميق بعلاقات الصداقة التأريخية التي تربط أوكرانيا بالعراق، وإعجابه الكبير بإرثه الحضاري والثقافي العريق”.

واعرب البطريك عن ثقته بان تعدد الاديان كفيل بترسيخ قيم السلام والتسامح والمحبة بين الشعوب، منوه إلى أهمية الحوار بين الدول على كافة المستويات والاصعدة السياسية والانسانية لمنع وقوع النزاعات.

وأكد البطريك “دعمه ومباركته لتطوير علاقات الصداقة والتعاون بين العراق وأوكرانيا”.

من جانبه، أعرب القائم بالأعمال عن امتنانه للبطريرك على إتاحة فرصة اللقاء به، وأشاد بدور الكنيسة الارثوذوكسية الاوكرانية المتميز في تعزيز قيم المحبة والتماسك والتآلف في النسيج الاجتماعي الأوكراني، وأشار إلى أن العراق بلد متعدد الأديان والقوميات والطوائف، يسود فيه التعايش السلمي والتسامح والوئام والعيش المشترك بين مختلف المكونات الدينية والعرقية،

وأوضح أن “العراق مهد الحضارات والاديان السماوية، ولا سيما النبي ابراهيم عليه السلام (ابو الانبياء)، ويعد العراق مركزاً رئيسياً للديانات السماوية ومنه يبدأ طريق الحج نحو الاماكن المقدسة، وخاصةً لاتباع الديانة المسيحية، وأكد اهتمام الحكومة العراقية بتوفير البنية التحتية السياحية المحلية وتحسين الواقع الخدمي سعياً نحو تنشيط السياحة الدينية لمختلف اتباع الديانات السماوية إلى المواقع الدينية، ومنها مواقع الحج المسيحي، منوهاً إلى أن المسيحية تشكل ثاني اكبر الديانات في العراق من حيث عدد الاتباع بعد الاسلام.

كما أعرب القائم بالأعمال عن امله بأن يعم الامن والاستقرار ربوع العراق، واوكرانيا، والعالم اجمع، مؤكدا رغبة السفارة بمواصلة التعاون البناء والمثمر مع الكنيسة الأرثوذوكسية الأوكرانية، لما فيه خير ومصلحة الشعبين الصديقين العراقي والأوكراني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى