اقتصادرئيسية

السوداني يبحث مع الزراعة النيابية إدارة ملف المياه ومعالجتها

أكد رئيس الوزراء، محمد شياع السوداني، اليوم الخميس، أن الدعم الحكومي سيشمل فقط الفلاحين الذين يستخدمون الأنظمة الحديثة في الري.

وذكر المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء في بيان، أن “رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، استقبل اليوم الخميس، أعضاء لجنة الزراعة والمياه والأهوار النيابية، وجرى خلال اللقاء التباحث في سير تنفيذ خطط الحكومة في ما يخص القطاع الزراعي، التي تمثل مفصلاً مهماً من مفاصل برنامجها الحكومي، من خلال العمل على إعادة إحياء وتنشيط الواقع الزراعي، كونه أحد أهم وجوه الإصلاح الاقتصادي الذي تتبناه الحكومة”.

وأضاف البيان، أن “اللقاء تناول أيضاً، التحديات المتعلقة بإدارة ملف المياه وكيفية معالجتها، من خلال الالتزام ببرامج وتوجيهات الحكومة، التي تستهدف المحافظة على الثروة المائية، والاستخدام الأمثل لها”.

وتابع أنه “تم التأكيد إيضاً على دعم الفلاحين، وتوفير جميع متطلباتهم واحتياجاتهم، فضلاً عن تهيئة المستلزمات الخاصة بتسلّم ما يتم تسويقه من الحبوب، ودفع مستحقاتهم، تشجيعاً لهم، ودعماً للمنتج الوطني من أجل تحقيق الأمن الغذائي”.

وأشار السوداني إلى الخطة الخاصة بالموسم الزراعي الشتوي القادم، مؤكداً أن “الدعم الحكومي سيشمل فقط الفلاحين الذين يستخدمون الأنظمة الحديثة في الري”.

وبيّن أن “الموسم الزراعي المقبل سيشتمل على دعم مخرجات العملية الزراعية دون دعم المدخلات، من أجل الحثّ على ترصين القطاع الزراعي وزيادة جدواه الاقتصادية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى