العراقخاص

مجلس الأمن الوطني يشدد على ضرورة الحفاظ على أرواح المتظاهرين 

أكد المجلس الوزاري للأمن الوطني خلال اجتماع عقده اليوم الاربعاء برئاسة رئيس الوزراء محمد شياع السوداني، حسم موضوع التدقيق الأمني بما يحفظ كرامة المواطن، وكذلك بما يلبّي متطلبات العمل الاستخباري.

ووافق المجلس على الشروع بخطة نقل المسؤلية الأمنية من وزارة الدفاع إلى وزارة الداخلية، من خلال تسليم الملف الأمني إلى وزارة الداخلية في محافظات؛ المثنى، والديوانية، وواسط كمرحلة أولى، بعد ذلك يجري تقييم هذه الخطوة.

كما أكد على تأمين الخط الصفري للشريط الحدودي العراقي مع كلّ من تركيا وإيران، وتقديم جميع وسائل الدعم اللوجستي لتأمين إنجاز هذه المهمة.

وشدد، على ضرورة الحفاظ على أرواح المتظاهرين السلميين، وعلى منع أية جهة من التدخل عبر تسييس التظاهرات أو استغلالها لأغراض شخصية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى