العراقالمحررتحليلاتخاصرئيسية

الشتاء فرصة لالتقاط الأنفاس.. مشروع الربط مع الأردن يكتمل

بغداد / عراق أوبزيرفر

يأتي إعلان السلطات العراقية، إنجاز مشروع الربط الكهربائي مع الأردن “بشكل كامل”، ليعطي دفعة نحو إمكانية أن يحقق العراق، تقدماً في ملف الطاقة الكهربائية، بما ينعكس على واقع الخدمات، ويعزز الواقع الخدمي في البلاد، التي شهدت عقوداً من الكوارث والتبعات الثقيلة، خاصة فيما يتعلق بالواقع.

وأعلنت السلطات العراقية، السبت، إنجاز مشروع الربط الكهربائي مع الأردن “بشكل كامل”، مبينة أن إطلاق التيار “سيكون خلال أيام”.

ويهدف المشروع إلى تزويد الجانب العراقي بقدرة تصل إلى 150 ميغاواطاً خلال المرحلة الأولى.

وقال وزير الكهرباء، زياد فاضل، إن “كل عقود الربط مع دول الجوار ماضية بشكل صحيح”.
وأضاف أن “الربط الأردني أنجز بالكامل بين الدولتين من خلال الحدود وخلال الأيام القادمة سنطلق التيار”.

وأشار إلى أن “الربط الخليجي السعودي ماضٍ بشكل صحيح، ولا يوجد أي مشكلة”.

وبيّن أن “الوزارة أعطت وعودا سنة 2023 في أن تكون كميات الطاقة المجهزة للصيف 24 ألف ميغاواط، وهذا ما تم تحقيقه خلال الصيف”، مشيراً إلى أنه “نحن في طور إعداد خطة لصيف 2024، وأيضا سنعطي رقما حقيقيا ودقيقا، وسنكون ملتزمين به كما فعلنا خلال الصيف الماضي”.

وفي أكتوبر/ تشرين الأول 2022، وضع رئيس الوزراء الأردني بشر الخصاونة ونظيره العراقي مصطفى الكاظمي، حجر أساس لمشروع ربط كهربائي بين البلدين.
تعويل اقتصادي
ويعاني العراق من فجوة في إنتاج الطاقة الكهربائية، مقارنة مع الاستهلاك الفعلي، البالغ أزيد من 23 ألف ميغاواط، مقارنة مع إنتاج بلغ سابقا 19 ألفا.

وفي يونيو / حزيران الماضي، دخل مشروع الربط الكهربائي بين العراق ودول الخليج حيز التنفيذ، وسط خطط بغداد لتأمين احتياجاتها من الكهرباء بالتزامن مع زيادة الطلب محليًا، بحسب ما أعلنت الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية.

ومن المقرر أن يمتد خط الربط الكهربائي بين العراق ودول الخليج من محطة الوفرة في الأراضي الكويتية إلى محطة الفاو جنوبي العراق، بسعة تصل إلى 600 ميغاواط كمرحلة أولى.

وتأمل الاوساط الاقتصادية أن يتمكن العراق، من تحقيق تقدم في ملف الطاقة، خاصة وأن فصل الشتاء سيمنح سلطات بغداد، فرصة لالتقاط الأنفاس، وترتيب الأوراق مجدداً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى