رئيسيةسياسي

بيان مشترك.. تأكيد عراقي أميركي على شراكة استراتيجية دائمة

واشنطن/ عراق أوبزيرفر

أكد رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني والرئيس الأمريكي جوزيف بايدن، في بيان مشترك أمس، على التزام البلدين بشراكة إستراتيجية دائمة، وذلك خلال لقاء جمعهما في البيت الأبيض.

وناقش الزعيمان خلال اللقاء رؤيتهما للتعاون الثنائي الشامل بموجب اتفاقية الإطار الإستراتيجي بين العراق والولايات المتحدة لعام 2008، واتفقا على أهمية العمل معاً لتعزيز الاستقرار الإقليمي واحترام سيادة العراق واستقراره وأمنه.

الاقتصاد والطاقة:

أشاد الرئيس بايدن بالتقدم الذي أحرزه العراق في مجال الطاقة، وناقش الرئيسان سبل التعاون لتحقيق الاكتفاء الذاتي بحلول عام 2030، مع مساعدة من الشركات الأمريكية. كما أكد الرئيس بايدن استمرار دعم الولايات المتحدة لجهود العراق لتحديث قطاع الطاقة، وتقليل انبعاثات غاز الميثان، وتحسين الصحة العامة، وتوفير الكهرباء بشكل أكثر موثوقية، وإكمال ربط شبكات الطاقة الكهربائية مع الدول المجاورة.

التكامل الإقليمي والتعاون السياسي:

أكد الرئيس بايدن دعم الولايات المتحدة للعراق في تعزيز العلاقات مع المجتمع الدولي ودول المنطقة، وتعهد بمواصلة دعم الولايات المتحدة لتحقيق تكامل اقتصادي أكبر للعراق مع منطقة الشرق الأوسط.

وناقش الزعيمان وجهة نظرهما المشتركة بأنّ إقليم كردستان العراق جزء لا يتجزأ من الرخاء والاستقرار الشامل في العراق.

المالية والمصارف:

ناقش رئيس الوزراء السوداني والرئيس بايدن جهود العراق لإصلاح القطاعين المالي والمصرفي، والتي تساعد على ربط العراق بالاقتصاد الدولي وزيادة التجارة مع حماية الشعب العراقي من الفساد وغسل الأموال.

كما أكد الرئيسان أهمية تحسين مناخ الاستثمار في العراق لجذب رؤوس الأموال الأجنبية وتعزيز النمو الاقتصادي.

الهزيمة الدائمة لداعش:

أكد الزعيمان التزامهما بعراق مستقر وآمن، واتفقا على أن قوات الأمن العراقية يجب أن تكون قادرة على ضمان عدم تمكن داعش من إعادة تشكيل صفوفها مرة أخرى.

وأشار الرئيس بايدن إلى أن الهزيمة الدائمة لداعش ستساعد في ضمان أمن العراق والمنطقة والعالم في المستقبل.

التعاون الأمني الثنائي:

ناقش الزعيمان التطور الطبيعي للتحالف الدولي ضد داعش، وأعربا عن التزامهما بعمل اللجنة العسكرية العليا المستمر ومجموعات العمل الثلاث.

وأكدا أنهما سيراجعان هذه العوامل لتحديد متى وكيف ستنتهي مهمة التحالف الدولي في العراق، والانتقال إلى شراكات أمنية ثنائية دائمة.

الشراكة الإستراتيجية:

جدد رئيس الوزراء السوداني والرئيس بايدن التزامهما بالشراكة الثنائية، وقررا توسيع التعاون في جميع المجالات.

وأكدا عزمهما مواصلة مشاوراتهما بشأن رؤية مشتركة لشراكة شاملة ومثمرة لتحقيق الأهداف المشتركة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى