اقتصادخاص

العراق واليابان يوقعان مذكرة تطوير مصفى البصرة

بغداد/ عراق أوبزيرفر

وقعت وزارة المالية، الأربعاء، مذكرة مع القائم باعمال السفارة اليابانية في بغداد ماساموتو كينيتشي لتطوير مصفى البصرة (المرحلة الرابعة).

وقال مصدر لوكالة عراق أوبزيرفر، إن “وزيرة المالية طيف سامي وقعت اليوم، في مبنى الوزارة مع القائم باعمال السفارة اليابانية في بغداد ماساموتو كينيتشي، مذكرة بشأن تقديم قرض الين الياباني لتطوير مصفاة البصرة (المرحلة الرابعة)”، مبينا ان “قيمة القرض تبلغ 120 مليار ين ياباني، اي بما يعادل حوالي 1,200 مليون دولار أمريكي”.

وأضاف أن “المشروع سيعمل على تطوير مصفاة البصرة الحالية وذلك بتنصيب محطة تكرير جديدة تسمى مجمع التكسير الحفزي للسوائل (FCC) والذي يمكنه تحويل النفط المتبقي من المحطات القائمة إلى منتجات نفطية ذات قيمة عالية حيث سيكون أول مجمع التكسير الحفزي للسوائل”.

ويهدف المشروع إلى زيادة جودة المنتجات النفطية وسد الفجوة بين العرض والطلب بالإضافة إلى تخفيف المصنع الجديد العبء البيئي من خلال إدخال وحدة إزالة الكبريت من زيت الغاز الخفيف (LGOHDT) عن طريق نقل التكنولوجيا.

وبمجرد تنفيذ المشروع، فأن مصفاة البصرة ستكون هي أول مجمع التكسير الحفري للسوائل (FCC) التي ستننتج منتجات بترولية ذات قيمة مضافة عالية مثل البنزين والديزل، والتي ستكون متماشية مع المعايير البيئية الدولية.
ومن المتوقع أن يؤدي المشروع إلى:
1- توفير العملات الأجنبية التي قد يتم إنفاقها على استيراد كمية ضخمة من الوقود وتحسين التجارة والحسابات الجارية وتقليل العجز المالي.
2-  توفير فرص اقتصادية وفرص عمل للشعب العراقي وخاصة من خلال المشروع وبعده.
3- تحديث صناعة الطاقة العراقية وتمهيد الطريق لجذب قطاع التوفير في قطاع الطاقة العراقي.
4- الحد من تلوث الهواء عن طريق تقليل محتوى الكبريت في المنتجات النفطية وفقًا للمعايير الدولية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى