اقتصادالعراقرئيسية

العراق يغيب عن قائمة الدول العشرة الأكثر تضرراً من تضخم الغذاء

بغداد / عراق اوبزيرفر

غاب العراق عن قائمة الدول العشرة الأكثر تضررا من تضخم الغذاء في العالم وفق آخر تقرير صادر عن البنك الدولي، فيما يعكس استمرار نجاح الحكومة بتحدي الامن الغذائي، وفق مختصين.

وتصدرت مصر القائمة بنسبة 36%، ولبنان 31% ورواندا 15 % بينما جاءت دولة سورينام في المرتبة العاشرة بنسبة 9%.

وفي أحدث إصدار من نشرة آفاق أسواق السلع الأولية، ارتفع مؤشر البنك الدولي لأسعار الأسمدة بنسبة 3% في الربع الثالث من عام 2023 مقارنة بالربع السابق. ويرجع ذلك في المقام الأول إلى ارتفاع أسعار اليوريا نتيجة لتعطل الإنتاج ولم يعوضه جزئيًا سوى انخفاض أسعار الفوسفات والبوتاس.

ووفق تقارير اقتصادية فان الحكومة العراقية رصدت أكثر من سبعة مليارات دولار سنوياً لدعم برنامج السلة الغذائية الذي يشمل قرابة 42 مليون عراقي يحصلون على مواد غذائية بتكلفة استيرادية تصل إلى 8 دولارات شهرياً للفرد الواحد بينما تعادل في الأسواق المحلية 18 دولاراً.

ودعماً للشرائح الأكثر فقراً تخصص الحكومة سلتين غذائيتين إضافيتين سنوياً لأكثر من 3 ملايين وخمسمائة ألف نسمة علاوة على توزيع سلة غذائية لكل فرد شهرياً تضم دقيق الطحين والأرز وزيت الطعام والسكر وبالإضافة إلى معجون الطماطم والبقوليات، تساعد العائلات على تأمين 10 من أصل 30% التي هي نسبة إنفاق العائلات شهرياً على الغذاء. بحسب تقارير اقتصادية وبيانات حكومية.

وفي محاولة لتعزيز الأمن الغذائي قامت وزارة التجارة بفتح مراكز تسويقية لبيع المنتجات والسلع الغذائية في مراكز تسويقية مختلفة ببغداد والمحافظات، بأسعار تنافسية للأسواق المحلية، الأمر الذي يمنع أي فرصة لصعود أسعار السلع الغذائية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى