العراقخاصرئيسية

العمليات المشتركة: سنتعامل بحزم مع أي محاولة لتعكير الأجواء الانتخابية

بغداد/ عراق أوبزيرفر

كشفت قيادة العمليات المشتركة، اليوم الجمعة، عن تنفيذ خطة من 4 محاور وخطط لتأمين العملية الانتخابية، فيما شددت على أن القوات الأمنية ستتعامل بحزم ووفق القانون مع أي محاولة لتعكير الأجواء.

وقال الناطق باسم العمليات المشتركة اللواء تحسين الخفاجي، إن “قيادة العمليات قامت منذ أكثر من ثلاثة أشهر بالاستعداد للانتخابات من خلال عقد اجتماعات مستمرة مع القيادات الأمنية لتهيئة الخطط وأيضا بالتعاون مع المفوضية العليا للانتخابات وتم إعداد لجان قامت بزيارات ميدانية بصحبة قادة العمليات إلى كل المراكز الانتخابية وكذلك المخازن وأعدت خططا أمنية خاصة بالانتخابات”.

وأضاف الخفاجي، أن “هذه الخطط تتضمن أولا الخطة الأمنية الخاصة بحماية الناخبين، وخطة حماية مراكز الانتخابات وأيضا خطة نقل صناديق الاقتراع وكذلك خطة حماية المخازن التي توضع فيها صناديق الاقتراع، بالتعاون أيضا مع المفوضية العليا”.
وتابع، أن “الأجهزة الأمنية أعدت تقارير خاصة وشخّصت الثغرات وبناءً على تلك الثغرات بدأت سلسلة من اللقاءات ونعتقد بأننا وصلنا إلى المراحل النهائية”.

وزاد، أن “مهمتنا في قيادة العمليات المشتركة والأجهزة الأمنية تطبيق الأمن والتعليمات الصادرة فيما يخص تأمين الانتخابات ومراكز الاقتراع وأمن وسلامة الناخب وكذلك الناخبين، وهذا طبعا من خلال خطة أمنية أعدت بالتعاون مع المفوضية”.

وأكد الخفاجي، أن “القوات الأمنية ستتعامل مع أي خروقات بحزم ووفق القانون ولن تسمح بتعكير صفو العملية الانتخابية ومن يقترف أي عمل غير قانوني سيعرض نفسه إلى المساءلة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى