المحررخاص

الفتح يشن هجوما “ناريا” على الكاظمي .. والسبب

بغداد/ عراق اوبزيرفر

عد القيادي في تحالف الفتح علي الفتلاوي، اليوم السبت، حضور رئيس حكومة تصريف الأعمال لقمة جدة التي تواجد فيها رئيس الولايات المتحدة الأمريكية جو بايدن تجاوز على الدستور والقانون، فيما أكد أن الكاظمي يسعى لتحقيق مصالح شخصية بالإصرار على حضور هذه المؤتمرات والقمم المشبوهة.

وقال الفتلاوي في حديث، تابعته وكالة “عراق اوبزيرفر” :  إن “الشعب العراقي لا يتعارض مع المحيط العربي بقدر ما لا يريد أن يكون جزءاً من العداء لدول الجوار، بل يطمح أن يكون  جزءاً من سلام المنطقة”.

وأوضح، أن “العراق يحاول تقريب وجهات النظر بين دول الجوار، لكن ليس على أساس الدين أو العقيدة أو الذهاب باتجاه التطبيع الذي يسعى اليه الرئيس الأمريكي جو بايدن وإسرائيل وولي عهد السعودية محمد بن سلمان”.

وأضاف القيادي في تحالف الفتح، أن “رئيس حكومة تصريف الأعمال مصطفى الكاظمي ينظر إلى مصلحته الخاصة وليس إلى مصلحة البلد، وقد تخطى الجرم الدستوري والقانوني بوضوح من خلال الجلوس على طاولة واحدة مع أمريكا والسعودية ودول الخليج التي تكن العداء للعراق”.

وكان النائب السابق رسول راضي قد أكد، في وقت سابق، أن الإطار التنسيقي يقف بالضد من زيارة الكاظمي إلى الرياض لحضور مؤتمر يهدف الى تشكيل ناتو عربي يقف لجانب الكيان الصهيوني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى