رياضة

الفرصة الأخيرة لإنقاذ برشلونة

برشلونة/ متابعة عراق أوبزيرفر

لا يخفى على أحد كم المعاناة التي يمر بها نادي برشلونة منذ سنوات على المستويات كافة، رياضيًا وإداريًا.

لكن فوق كل تلك الأزمات تأتي الأزمة المالية لتضرب الفريق الكتالوني في مقتل؛ إذ تسببت في رحيل الكثير من النجوم الكبار سابقًا على رأسهم ليونيل ميسي، والفشل في ضم العديد من أصحاب الأسماء اللامعة.

الأزمة المالية التي تسببت فيها الإدارة السابقة في المقام الأول تزداد مع مرور الوقت، والمشاكل الإدارية والفنية تتسبب في تعميقها وجعلها أكثر صعوبة على النادي الكتالوني.

أحد الأسباب الفنية التي أضافت للأزمة المالية كان الخروج المبكر من دوري أبطال أوروبا في المواسم السابقة، والتسبب في خسارة ملايين اليوروهات على مدار موسمين متتاليين.

العبوا كأنكم تقاتلون على حياتكم

يحصل برشلونة على فرصة اللعب في دور خروج المغلوب بدوري أبطال أوروبا للمرة الأولى منذ ثلاث سنوات؛ إذ كانت آخر مواجهة للفريق الكتالوني في تلك الأدوار أمام باريس سان جيرمان، الذي أحرج العملاق الإسباني وفاز عليه برباعية في كامب نو، ثم نجح في الخروج بأقل الخسائر في باريس.

الخصم هذه المرة ليس باريس سان جيرمان، ولا يقود هجومه كيليان مبابي الذي سجل هاتريك في آخر زيارة له على ملعب كامب نو، لكن اسمه نابولي صاحب الخبرة الضئيلة أوروبيًا، والمشوار المحلي المحبط هذا الموسم.

لكن بالرغم من ذلك سيكون على الفريق الكتالوني القتال كما لم يفعل من قبل هذا الموسم، من أجل الاستمرار لأبعد مكان ممكن في دوري أبطال أوروبا.

نابولي قد لا يكون العثرة التي تخرج برشلونة من دوري الأبطال، لكنه بالتأكيد سيتعب الفريق الكتالوني وسيكون مؤشرًا لقدرة كتيبة على الاستمرار في البطولة لما هو أبعد من دور الـ 8 حال نجح أبناء الكامب نو في الفوز.

الفوز يعني المزيد من الأموال

مجرد وصول برشلونة لهذا الدور فالنادي الكتالوني قد حصد بالفعل 9.6 مليون يورو، نظير اللعب في دور الـ 16.

لكن الآن الطموح سيكون الحصول على مبلغ 10.6 مليون يورو إضافية بالفوز على نابولي، وهي قيمة مكافأة الفرق المتأهلة لثمن النهائي، ووقتها ستكون الجائزة المالية الإجمالية لبرشلونة هذا الموسم هي 47 مليون يورو منها 26.8 على نتائج دور المجموعات.

ذلك المبلغ سيكون قابلًا للزيادة حال تأهل برشلونة إلى دور النصف نهائي، حيث سيحصل على 12.5 مليون يورو إضافية، وحال نجح في الصعودة للنهائي سيحصل على 15.5 مليون يورو.

أما إذا ما حدثت المعجزة وتوج الفريق بدوري أبطال أوروبا، فستكون جائزته المالية الأخيرة هي 20 مليون يورو، حينها سيكون أقصى ما يمكن للفريق الحصول عليه هو 85.14 مليون يورو.

كل تلك المبالغ المالية ستساعد برشلونة بشكل واضح في الصيف لو نجح في حصد ولو حتى نصفها، وقد توقف عملية بيع لأحد نجوم الفريق أمثال رونالد أراوخو، أو فرينكي دي يونج، أو بيدري جونزاليس.

التاريخ يقول كلمته

واحد من الأرقام التي سيكون على برشلونة الخوف منها قبل مواجهة نابولي هو سجله خارج أرضه في دور الـ 16 من دوري أبطال أوروبا منذ عام 2016، عندما حقق آخر فوز له في ميدان مغاير لميدانه أمام آرسنال بهدفين نظيفين.

ففي 2017 خسر النادي الكتالوني من باريس 4-0، قبل أن يقوم بالعودة التاريخية في كامب نو، ثم تعادل مع تشيلسي بهدف لمثله في 2018.

وبعدها تعادل مع ليون دون أهداف، وفي 2020 تعادل مع نابولي بهدف لكل فريق، وفي 2021 وعندما كان يطارد الفوز أمام باريس لتعويض فارق أربعة أهداف تلقاها في كامب نو تعادل بهدف لمثله أيضًا.

لكنَّ هناك جانبا رقميا مشرقا لبرشلونة قبل تلك المباراة، فبالرغم من السجل السيئ خارج الأرض في دور الـ 16 فالنادي الكتالوني لم يتعرض للإقصاء من دوري أبطال أوروبا طالما كانت مباراة الإياب على أرضه، سوى في مباراة واحدة فقط من أصل 17، وحدث ذلك في عام 1993 أمام سيسكا موسكو.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى