سياسي

الفياض والمالكي والعامري يبحثون سبل تعزيز السيادة الوطنية بعد القصف الصاروخي على أربيل

بغداد/ عراق أوبزيرفر

بحث رئيس هيئة الحشد الشعبي فالح الفياض ورئيس إئتلاف دولة القانون نوري المالكي ورئيس تحالف نبني هادي العامري، في اجتماع ثلاثي عقدوه اليوم الخميس ، سبل تعزيز السيادة الوطنية.

وأفاد بيان لمكتب الفياض تلقته وكالة عراق أوبزيرفر، بان المجتمعين “بحثوا في مواضيع الإستقرار الأمني والسياسي، ودعم مسار العملية السياسية بما يخدم البلاد ومصالحها والجهود المؤدية إلى ذلك”.

وأضاف البيان كما “جرى التأكيد على دعم خطوات الحكومة في ملفات الإعمار والخدمات وتعزيز السيادة الوطنية”.

يشار الى ان الاجتماع يأتي عقب يوم من العراق من إعلان وزارة الخارجية أمس الأربعاء بتقديم شكوى ضد إيران إلى مجلس الأمن الدولي والأمم المتحدة بعد القصف الصاروخي على محافظة أربيل فجر الثلاثاء الماضي.

ورفعت وزارة الخارجية بحسب بيان لها “شكوى بموجب رسالتين متطابقتين إلى كل من الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن الدولي عبر الممثلية الدائمة لجمهورية العراق في نيويورك أكدت فيهما أن هذا العدوان يُعد انتهاكاً صارخاً لسيادة العراق وسلامته الإقليمية وأمن الشعب العراقي”.

وقال رئيس الوزراء محمد شياع السوداني ان القصف “انتهاك للسيادة العراقية ويقوض العلاقات بين العراق وايران”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى