رئيسيةسياسي

القاضي حنون يدعو المحكمة الجنائيَّة الـدوليَّة لمحاسبة مرتكبي مجزرة المستشفى في غزّة

بغداد/ عراق أوبزيرفر

دعا رئيس هيئة النزاهة الاتحادية القاضي حيدر حنون، اليوم الأربعاء، المحكمة الجنائيَّة الـدوليَّة لمحاسبة مرتكبي مجزرة المستشفى في غزّة.

وشدد حنون، خلال الوقفة التي نظَّمتها هيئة النزاهة؛ تضامناً مع شهداء أبناء الشعب الفلسطيني “على وقوف العراق شعباً وحكومةً مع الشعب الفلسطيني الشقيق وتضامنه مع قضيَّته المصيريَّـة”، لافتاً إلى أنَّ “القضيَّة الفسلطينية لدى الشعب العـراقي قضيَّة (عقائديَّة – قـوميَّة) ولا يمكـن انفصالهـا عن ضمير العراقيـين، مُنبّهاً إلى أنَّ تطلعات الشعب الفلسطينيّ بإقامة دولةٍ على كامل ترابه وعاصمتها القدس الشريف أمرٌ حتميٌّ وسيتكلل نضال الشعب بالنصر الذي لا مناص منه.

ودعا حنون وفقاً للبيان، “المُنظَّمات الدوليَّة، لا سيما المحكمة الجنائيَّة الدوليَّة، إلى تحقيق العدالة ومحاسبة الجناة، مُعرباً عن أسفه أن تحكم المُنظَّمات الدوليَّة المصالح وتغليب مصلحة الدول الكبرى وعدم إنصاف المظلومين، مُستهجناً أن تختل معايير العدالة تبعاً لمعايير غير موضوعيَّةٍ، عاداً ذلك عاراً يصم أية منظمة تدَّعي النظر في حقوق الإنسان وتحقيق العدالة وإنصاف المظلومين، ومحاسبة المجرمين”.

كما نظَّمت دوائر ومُديريَّات ومكاتب تحقيق الهيئة في بغداد والمحافظات وقفاتٍ تضامنيَّة مع الشعب الفلسطينيّ لا سيما شهداء المستشفى المعمداني، مستنكرين الجرائم التي تُرتكَبُ بحقّ الأشقاء الفلسطينيّين، داعين المُنظَّمات العربيَّة والإسلاميَّة للوقوف بوجه هذه الانتهاكات، والسعي الحثيث لإيقاف نزيف الدم الفلسطيني

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى