العراقخاصرئيسيةسياسي

الكاظمي يدعو القوى السياسية لمنح السوداني الحرية باختيار فريق عمله

بغداد / عراق اوبزيرفر

دعت الحكومة إلى دعم رئيس الجمهورية المنتخب ورئيس الوزراء المكلف، فيما أوضحت تفاصيل تخص وضع العراق المالي في عهدها وأخرى تتعلق بقضية الفساد الخاصة بملف الأمانات الضريبة.

وقال المتحدث باسم مجلس الوزراء وزير الثقافة حسن ناظم خلال مؤتمر صحفي حضره مراسل وكالة الأنباء العراقية (واع): إن “رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي أكد في جلسة اليوم لمجلس الوزراء دعمه لرئيس الجمهورية عبد اللطيف رشيد ورئيس الوزراء المكلف محمد شياع السوداني ودعا القوى السياسية لمنح المكلف الحرية باختيار فريق عمله”.

وأضاف إن “الحكومة الحالية عملت زهاء عامين بلا موازنات وشرعت بالعمل منذ اليوم الأول لإعادة التوازن في اقتصاد البلد وأطلقت الورقة البيضاء للإصلاح الاقتصادي والعراق الآن يمتلك 134 طناً من الذهب و85 مليار دولار من الاحتياطي النقدي”.

وتابع إن “الحكومة هي من كشفت قضية الفساد في هيئة الضرائب وهي بعهدة القضاء حالياً وأيضاً ما تم تخصيصه من المبالغ لمكتب رئيس الوزراء بموجب قانون الدعم الطارئ لم يصرف مُطلقاً وهو لا يتعلق بأثاث المكتب كما يشاع بل بتعويضات الشهداء والجرحى وتأمين الحدود العراقية”.

بدوره أكد وزير النفط إحسان عبد الجبار خلال المؤتمر ذاته إن “التقرير الذي رفعته الحكومة أبان توليه المسؤولية وزيراً للمالية وكالةً بشان خيانة الأمانة هو الأول منذ 17 عاماً وتضمن 400 صفحة وتم إرساله إلى القضاء”.

وأضاف إنه ” تم إعفاء مدير عام الضرائب وملاكات أخرى على خلفية قضية الأمانات الضريبية”.

من جانبها أكدت وزير المالية وكالةً هيام نعمت محمود خلال المؤتمر الصحفي أن “الوزارة مستمرة بالتعاون مع الجهات القضائية في قضية الأمانات الضريبية وأبوابها مفتوحة أمام الجهات المعنية بهذا الموضوع وعلى اتم الاستعداد لتلبية أية متطلبات لكشف الحقائق”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى