اقتصادرئيسية

هل سيستقر التجهيز بأوقات الذروة؟ المتحدث بإسم الكهرباء يجيب

 

بغداد/ عراق اوبزيرفر

أكدت وزارة الكهرباء، اليوم السبت، أن منظومة الطاقة في البلاد تشهد استقرارا واضحا في ساعات التجهيز، وفيما حددت أهمية التعاقد مع شركتي جنرال إلكتريك وسيمنز، أوضحت تفاصيل خطتها لربط المنظومة من الشمال للجنوب وإيجابياتها، مشيرة إلى إكمال ربط المنطقة الوسطى بالجنوبية.

وقال المتحدث باسم الوزارة أحمد موسىفي تصريح للوكالة الرسمية وتابعته عراق اوبزيرفر: إن “الاتفاقات الحكومية الموقعة مع شركتي جنرال إلكتريك وسيمنز تضمنت صيانات طويلة الأمد للوحدات التوليدية من خلال إعادة الوحدات التوليدية إلى طاقتها التصميمية لمدة 5 سنوات، الأمر الذي سيحقق زيادة على مستوى الإنتاج وستؤدي الوحدات التوليدية عملها بكفاءة ودون تلكؤ في أوقات الذروة”.

وأضاف، أن” العقود ستتكفل أيضا بنصب محطات تعمل على الغاز المصاحب، والاستفادة منه بدل احتراقه وإضافة طاقات توليدية”.

ولفت، إلى أنه “كما تم توقيع عقود مع الشركتين على نصب وحدات الدورة المركبة التي تعمل على نواتج احتراقات الدورة البسيطة، والتي ستقلل الاعتماد على الغاز والوقود الأحفوري وستتكفل بتوليد طاقة”.

وأشار، إلى أن “الوزارة لديها اتفاقيات على مستوى قطاع النقل والتوزيع، التي من شأنها تحقيق وثوقية الشبكة ونصب محطات تحويلية وإنشاء خطوط ناقلة”، لافتا، إلى أن “تلك المشاريع رائدة وكبيرة ستحقق للمنظومة استقرارا وإنتاجا ونقلا وتوزيعا”.

وعن ربط شبكة الكهرباء من الشمال إلى الجنوب، أشار موسى إلى أن “الوزارة عملت على موضوع وثوقية الربط منذ وقت مبكر، واليوم جزء من هذه الارتباطات تحقق، من خلال ربط المنطقة الوسطى بالجنوبية وربط أجزاء من المناطق الغربية في محافظة الأنبار بالمنطقة الشمالية”.

 

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى